لماذا يوجد للمطر أكثر من رائحة؟

لماذا للمطر أكثر من رائحة؟، تهطل الأمطار في الشتاء لسقي الأرض وري الغرس والحرث، حتى تنبت الأرض نباتًا جيدًا نعتمد عليه في موسم الأمطار، وبعد الشتاء تزهر الأرض بها أزهار زاهية جميلة، وتمطر برائحة التربة التي نشمها برائحة قطرات المطر، أحياناً تشم رائحة الزهور، فلماذا الرائحة هي المطر أكثر من رائحة الجو؟ يتكثف بخار الماء البارد مع جزيئات الغبار وحبوب اللقاح المنتشرة في الهواء، وتتشكل في السحب على شكل قطرات، وتسقط هذه القطرات عندما تصبح الغيوم مشبعة.

رائحة المطر

تنتج رائحة الأرض بعد المطر، وهي رائحة مميزة للتربة بعد المطر، وتنتجها بكتيريا الستراتومايسز، الموجودة في التربة الرطبة والدافئة، التي تتكاثر مع المطر، وعندما تتبخر مياه الأمطار. وتجف التربة، وتنتشر الحويصلات البكتيرية عبر الهواء، وتنفجر لتطلق مادة عضوية تسمى geosmin، وهي المسؤولة عن الروائح التي تشمها بعد المطر.

لماذا المطر له أكثر من رائحة؟

يتساءل الكثير عن سبب الروائح التي تأتي من المطر، لأن للمطر رائحة مميزة يحبها الناس وتختلف هذه الروائح، لذلك نجد أن للمطر رائحة تراب أو رائحة أزهار وهناك روائح تشبه العواصف الرعدية . هنا نوضح أكثر لماذا للمطر أكثر من رائحة؟

هناك مطر عطري، لأنه مليء بالزيوت العطرية التي تأتي من النباتات، فهناك أمطار تنبعث منها رائحة العواصف الرعدية في الغلاف الجوي العلوي مع بخار ماء مكثف على شكل حبيبات مطر.

رائحة المطر العطرية

إنها روائح نباتية، وهي مركبات كيميائية تطلقها النباتات على شكل ذرات، وتتكثف مع جزيئات بخار الماء، وترتفع في الغلاف الجوي وتهبط مع الجيوتشمينات.

رائحة الأوزون

هي الرائحة التي تنبعث في العواصف الرعدية المصحوبة بالرعد والبرق، حيث يكسر البرق ذرات الأكسجين والنيتروجين ويحولها إلى أكسيد النيتريك، لأن أكسيد النيتريك في الغلاف الجوي يتفاعل مع المركبات الكيميائية لإنتاج الأوزون. غاز له رائحة قوية تشبه الكلور.

لماذا رائحة المطر أكثر؟ ترتبط بعض الروائح بفصل الشتاء، مثل بعض الروائح العطرية التي تنتجها النباتات، حيث تشتهر المناطق الزراعية، ورائحة غاز الأوزون الذي يتشكل في طبقات الغلاف الجوي، نتيجة العواصف الرعدية والعواصف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى