شرح حديث لا يزني الزاني حين يزني وهو مؤمن

شرح الحديث: الزنا لا يرتكب الزنا ما دام مؤمنا، وهدى الله البشرية إلى الإسلام، وأرسل القرآن إلى النبي محمد لدعوة الناس إلى الإسلام. ونحيي خير معلم في البشرية جمعاء، ومن قرارات الله تعالى حكم الزنا، ومنها شرح حديث أن الزنا لا يزن حتى يكون مؤمنا.

شرح الحديث: الزنا لا يزن ما دام مؤمناً

جاء في حديث النبي: (الزاني لا يزن إذا ثقلني وهو مؤمن، ولا يشرب الخمر إذا شربها وهو مؤمن، ولا يسرق السارق إذا يسرق وهو مؤمن. مؤمن.

ويدل على ذلك أن الزنا والسرقة وتعاطي الكحول يفتقران إلى الإيمان ولا يشركهما في الكفر، ومن هنا جاء الحديث:

وعليه فإن الحديث معناه أن المؤمن لا يزني ولا يسرق ولا يشرب الخمر إلا إذا قاصر إيمانه، فيقليله بشرب الخمر والسرقة وشرب الخمر في الزنا. اللص والشارب في الإسلام هم أهل العظماء، وهم لا يبتعدون عن عقيدة الإسلام من الزنا والسرقة، وشرب الخمر ليس له إيمان أحد، ثم يخرج. لا تزن ولا تسرق، ولا تشرب الخمر إلا لمن ناقص الإيمان، وهذه خلاصة قصيرة لتوضح لحديث أنه لا يزنني عندما يكون مؤمناً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى