أول ما يجب تربية الأبناء عليه هو

أول ما يجب تثقيف الأطفال بشأنه هو أن تربية الأطفال من القضايا المهمة التي يتم من خلالها بناء المجتمعات، وإذا نجحت في تربية الأبناء، فسيكون المجتمع كله جيدًا، وإذا كان التعليم فاسدًا، سيكون المجتمع فاسدا. ، وهذه نتيجة أساسية للتعليم، حيث يجب على الوالدين الاهتمام بتربية أبنائهم بشكل سليم، وصحيح أن الأسرة المسلمة السليمة تعمل من أجل النهوض بالمجتمع وخدمته.

أول شيء يجب أن يربى الأطفال هو

L’éducation dans notre religion islamique est basée sur un certain nombre de choses différentes, y compris les questions liées à la charia et à la religion, y compris celles liées à la morale et aux valeurs, et d’autres questions liées au culte, au comportement et à la morale islamiques, et nous ne pouvons pas ignorer ces questions liées à construction physique, car ils sont considérés comme un sujet Grande importance pour l’enfant, nous devons donner à l’enfant son droit de jouer, de s’ amuser et de renforcer son corps correctement, ainsi que la construction psychologique, qui n’est pas importante dans d’autres domaines, comme l’enfant a besoin d’un soutien psychologique continu et continu, et il est considéré comme la construction sociale de العائلة. من المهم تعزيز تعليم الأطفال، حيث يؤدي إلى الاهتمام بالجانب التربوي والصحي والثقافي، ويقوي مبدأ الثواب والعقاب، حيث يجب ملاحظة أن تعليم الأطفال لا يعتمد كليًا على التعليم المباشر. ولكن هناك مسائل تتعلق بالتعليم غير المباشر من خلال الدعاء للأطفال ليكونوا صالحين، ومرشدين، ومصالح، وغيرها من الصلوات الجميلة.

تربية الأطفال

الجواب النموذجي: يجب أن يبدأ المربي بعدة أمور في تربية الأطفال، من أهمها ما يلي: يجب أن يبدأ المربي في التعود على معرفة الطفل وممارسة العبادة منذ أيامه الأولى – صغر سنه. والطاعة وكراهية الشر من الصغر حتى يكبر معه وهو بطيئ. يربي الرسول الأولاد كما قال في الحديث: حيث قال الرسول – صلى الله عليه وسلم – في الحديث الشريف: لقد استطعنا بفضل مقالتنا أن نجد تلك الأسئلة الأساسية التي يجب اتباعها. منذ البداية تربية الأبناء وتربيتهم حتى يتمكنوا من تربيتهم على أسس الصحة التي هي عليها الله. دعا تعالى نبينا الكريم ووعظه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى