من فوائد التنمية الذاتية

من فوائد التنمية الذاتية أو التنمية الذاتية أو التنمية الذاتية من الأمور التي يجب على كل إنسان الانتباه لها من أجل القيام بشؤونه في الواقع الإنساني والاجتماعي بشكل جيد، وخالٍ من المتاعب والمشكلات إلى حد ما، ونظراً لأهمية التنمية الذاتية فقد تم تضمين بعض الدروس حوله في مناهج التعليم في مختلف مراحل التعليم العام في المملكة العربية السعودية والتي تسعى إلى الاهتمام بتنشئة الطلاب على تنشئة قوية تمكنهم من عليهم القيام بأنشطة مختلفة والتفاعل مع المجتمع في حالة تفكير جاد وسليم،

بعض فوائد التطوير الذاتي

التنمية الذاتية واكتشاف مواهبها ومهاراتها لها تأثير قوي على الإنسان أولاً، بحيث يصبح أكثر قدرة على المنفعة الفردية والمجتمعية، ومن ثم يكون تأثيرها أكثر اكتمالاً على المجتمع في تطويره والنهوض به وفق خبراته ومهاراته وابتكاراته في مختلف مجالات الحياة الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية والسياسية أيضًا. سعود مؤسس الدولة السعودية نموذج مهم في التنمية الذاتية تستخلص منه الخطب والدروس. بخبراته الواسعة وعلاقاته المتكررة، استطاع أن يحقق حلم تأسيس المملكة العربية السعودية وتوحيدها بعد أن تبعثرت القبائل في نجد والحجاز. يمكن تلخيص الملك عبد العزيز آل سعود على النحو التالي

  • التغلب على المشاكل والصعوبات. لم يترك الملك آل سعود شيئاً يقف في طريق حلمه في إقامة دولة إسلامية تقوم على تطبيق حدود الشريعة الإسلامية في جميع التعاملات. وقد تجلى ذلك في اتحاده بمحمد عبد الوهاب لبناء الدولة الإسلامية وتخليص أهلها من الأساطير والسحر التي كانت تغذيها القبلية في ذلك الوقت.
  • زيادة القدرات على تحمل المسؤوليات، فكل إمارة ومنطقة كانت على وشك الافتتاح أعطتها مسؤولية كبيرة وتابعت أدق تفاصيلها من أجل كسب ولاء أبنائها.
  • في تحقيق الأهداف والطموحات، منذ عودته من الكويت إلى السعودية، سعى لتحقيق طموحه في إقامة الدولة الإسلامية السعودية المستقلة، وبجهد وصعوبة وصل إلى ما كان يرغب فيه.
  • ترسيخ الثقة بالنفس، فكان واثقًا من قدرته على الاستمرار في توحيد القبائل من حوله وتوحيد كلمته تحت إمرته، ليس بالعنف والإقصاء، ولكن بالنصيحة والرقي.