ما نوع الحمام الذي فقد الى الأبد

تربية الحمام يعتبر الحمام من الطيور المنتشرة في كل من الريف والحضر على حد سواء، وينتمي الحمام إلى عائلة يوجد تحتها حوالي 49 نوعاً، وأشهر الأنواع هو ما ينحدر مباشرة من صخرة الحمامة وهي الأولى الحمام الذي تم تدجينه منذ آلاف السنين، واعتاد المصريون القدماء تربية الحمام في أبراج من الطين والفخار، والتي لا تزال مستخدمة حتى الآن في القرى، ويتميز الحمام عن سائر أنواع الدواجن التي يسهل تربيتها ومقاومتها للعديد من الأمراض والظروف الجوية المختلفة، وتكلفة طعام الحمام منخفضة، ويتم تربية الحمام لأن لحومه طعم خاص ولديه مستهلكون يفضلونه باستمرار مهما زاد سعره، وهو أيضًا مصدر رئيسي لإنتاج السماد العضوي، والذي يستخدم بشكل أساسي في إنتاج وزراعة القرع، وخاصة البطيخ، وكذلك تسميد البساتين والخضروات.

أنواع الحمام

يوجد العديد من أنواع الحمام الموجود في مناطق مختلفة من العالم، بحيث لا تكاد أي منطقة خالية من حمام أو حمامين، باستثناء المناطق المتجمدة والصحراوية، وما ساعد على ذلك هو قدرة الحمام على السفر لمسافات طويلة أثناء الهجرة الفصول التي ساعدتهم على الوصول والاستقرار لبعض الجزر قبل أن يصل إليها الإنسان، وفيما يلي بعض أنواع الحمام

حمام الكشك

تشتهر هذه الحمامة بعيونها الكبيرة المحاطة بجفون بيضاء، مع مجموعة من الريش الخارجة من منتصف صدرها، تلتف حول بعضها على شكل نصف وردة، مع ظهور بعض الريش الناعم على قدمها، ومنقارها الصغير يضفي عليها شكلاً مميزًا ودقيقًا، وتكون أماكنها في الشرق الأوسط ومصر على وجه الخصوص.

حمام هزاز

يُطلق عليه اسم الحمام المغرور، لذلك غالبًا ما يميل رأسه للخلف مع دفع ذيله للأعلى، وينشر ريشه ويمشي على أطراف أصابعه، فيبدو كما لو أنه يتباهى بجمال شكله، كما يتميز به. شكل صدره البارز باتجاه الأمام، وريشه أعرض من ريش الحمام الآخر، والنوع الأصلي من الماعز معروف بصغر حجمه حيث اشتهر لأول مرة في الهند، أما بالنسبة لحجمه الكبير وهي تنتمي إلى هزار الهزار المتواجدة بكثرة في أمريكا، ولها هزاز عدة ألوان، لكنها تشتهر بريشها الأسود الذي يعد الأشهر والأكثر رواجًا، ويمكن تمييزه عن غيره من الحمام لون أرجلهم الحمراء.

حمام الزاجل

الحكام الزاجل لهم جسم قوي، صدره مدفوع باتجاه الرقبة وجناحين عريضين، ومنقاره يقع في امتداد واحد مع رأسه، دون أن يرتفع رأسه لأعلى، ويشتهر الحمام الزاجل بذكائه وسهولة التعامل معه. بالإضافة إلى قدرتها العالية على إنقاذ الطرق والمناطق مما جعلها وسيلة مواصلات رسائل مهمة وفعالة في العصور السابقة. الحمامة الباكستانية أصلها من باكستان، لكنها تربى بكثرة في الخليج العربي، حيث سعر الواحد ألف ريال سعودي، وتتميز برقبتها الطويلة الممتدة خارج جسمها، مع ريشها الأبيض الناعم مجتمعين. باللون الرمادي، وأرجلها الرفيعة ومنقارها مختلطان بعدة ألوان

حمام Runt

يطلق عليه الحمام العملاق، نظرا لحجمه الضخم مقارنة بأنواع الحمام الأخرى، حيث ترجع جذوره إلى الأنواع الأولى المعروفة من الحمام، وكان وجود الحمام الصخري في البداية محدودا في إيطاليا وفرنسا، ثم انتشر وهاجروا منه ليتم توزيعهم في معظم مناطق أوروبا، وبعض الولايات الأمريكية. الحمام الاسترالي استقر الحمام في أراضي أستراليا قبل توطين الإنسان، حيث أن الحمام الأسترالي من أقدم الحيوانات التي عاشت في هذه القارة، يعيش الحمام الأسترالي في جميع مناطقها باستثناء المناطق الجافة والممطرة.

حمام صوفا المصرى

تُعرف أيضًا باسم حمامة الصفاي، وتشتهر بلونها الأبيض مع ريش أصفر حول الرقبة، ومنقارها المضغوط إلى الداخل، وخفة وزنها وطولها يساعدانها على الطيران بين القطعان بخفة وثبات

الإجابة الصحيحة على السؤال .. أي نوع من الحمام ضاع إلى الأبد؟

نجيب على سؤال أي نوع من الحمام ضاع إلى الأبد … حمام الدودو