هناك العديد من أسباب الصداع في مؤخرة الرأس، بعضها يسبب ألما خفيفا والبعض الآخر آلام شديدة جدا، تابع معنا ما هي اسباب صداع خلف الرأس .

صداع الراس

  • ألم يحدث في الرأس أو أعلى العنق من الجسم ناتج عن أي اضطراب في الأنسجة المحيطة بالجمجمة أو الدماغ لأن الدماغ نفسه لا يحتوي على أعصاب تؤدي إلى الإحساس بالألم (ألياف مؤلمة).
  • قد يكون الألم خفيفًا أو حادًا أو طاعنًا أو مستمرًا أو متقطعًا.
  • يمكن أن يكون هذا الألم علامة على الإجهاد العاطفي أو التوتر أو حالة طبية، مثل ارتفاع ضغط الدم أو الصداع النصفي أو القلق أو الاكتئاب.

أسباب الصداع خلف الرأس

إذا كنت تعاني من آلام في مؤخرة رأسك، فستشعر بالتأكيد بعدم الراحة، وهذا الصداع له أسباب عديدة، منها:

  1. صداع التوتر

  • أكثر أنواع الصداع شيوعًا، يحدث عندما تنقبض عضلات فروة الرأس والرقبة، مما يسبب ألمًا على جانبي ومؤخرة الرأس، وعادة ما يكون ألمًا خفيفًا غير نابض.
  • يمكنك علاج معظم حالات صداع التوتر باستخدام مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية مثل الأيبوبروفين أو الأسبرين، وفي بعض الحالات قد يصف طبيبك مضادًا للاكتئاب يمكن أن يعمل كمسكن للألم.

هناك نوعان من صداع التوتر:

– عرضي:

  • غالبًا ما يطلق عليه صداع التوتر لأنه يحدث عندما تكون متوترًا أو قلقًا أو جائعًا أو غاضبًا أو مكتئبًا أو متعبًا.

مزمن:

  • يحدث هذا النوع من الصداع أكثر من 15 مرة في الشهر لمدة 3 أشهر على الأقل، ولا يزال الألم موجودًا على الرغم من أنه قد يختلف خلال النهار، وقد يكون مصحوبًا بشعور من بعض الغثيان.
  1. التهاب المفاصل:

  • يمكن أن يكون الصداع في مؤخرة الرأس نتيجة التهاب المفاصل في الفقرة الأولى أو الثانية أو الثالثة في العمود الفقري، ويمكن أن يكون أيضًا بسبب التغيرات في بنية العظام في الرقبة أو التهاب الأوعية الدموية في العمود الفقري. العمود الفقري. قيادة.
  1. ضغط منخفض:

  • يحدث صداع الضغط المنخفض عندما يكون هناك تسرب للسائل النخاعي في الرقبة أو الظهر، مما يؤدي إلى ترقق وسادة السائل النخاعي حول الدماغ.
  • تشمل الأعراض ألمًا شديدًا في مؤخرة الرأس والرقبة يزداد سوءًا عند الوقوف أو الجلوس.
  • يتحسن صداع الضغط المنخفض عادة بعد نصف ساعة من الراحة.
  1. صداع نصفي

  • نوع شائع من الصداع المتكرر يبدأ غالبًا في الطفولة ويزداد مع تقدم العمر، وهو أكثر شيوعًا عند النساء.
  • تشمل الأعراض ألمًا شديدًا في جانب واحد من الرأس مع غثيان وقيء واضطرابات بصرية، وعادة ما يكون المرضى حساسين للضوء أو الضوضاء أو الرائحة.
  • يمكن أن يستمر الألم من بضع ساعات إلى عدة أيام.
  • تشمل الأسباب عادة الإجهاد العاطفي أو الجسدي، والتغيرات البيئية والغذائية، وبعض الأدوية مثل حبوب منع الحمل.
  • يشمل علاج الصداع النصفي مسكنات الألم، والراحة في غرفة مظلمة، وبرنامج هرموني، وأدوية مضادة للصداع النصفي مثل أدوية التريبتان لتقليل وتيرة وشدة نوبات الصداع النصفي.
  1. الإفراط في استخدام مسكنات الألم

  • يمكن أن يحدث صداع الإفراط في استخدام الأدوية (MOH) إذا استخدم الشخص الكثير من مسكنات الألم.
  • تشمل الأعراض صداعًا مستمرًا مصحوبًا بألم شديد وغثيان وقلق وتهيج وإرهاق وأرق وصعوبة في التركيز وفقدان الذاكرة والاكتئاب.
  • غالبًا ما يكون أفضل علاج هو التوقف عن تناول مسكنات الألم تمامًا واستشارة الطبيب. قد يحتاج الشخص إلى علاج طبيعي أو سلوكي للتخلص من عادة استخدام مسكنات الألم.
  1. ألم العصب القذالي

  • على الرغم من أنه صداع نادر، إلا أنه شديد جدًا ويبدأ عند قاعدة العنق، ويمتد إلى مؤخرة الرأس ثم خلف الأذنين.
  • يحدث هذا عادة عندما تتضرر أو تتهيج الأعصاب القذالية التي تمتد من مؤخرة العنق إلى قاعدة فروة الرأس.
  • عادة ما يكون الألم شديدًا مع إحساس بالحرقان، ويظل الألم على جانب واحد من الرأس ولكنه غالبًا ما يزداد سوءًا مع حركة الرقبة، ويكون المريض بشكل عام حساسًا للضوء.
  • تشمل خيارات العلاج الكمادات والراحة والتدليك والعلاج الطبيعي ومسكنات الألم التي يمكن أن تقلل التورم.
  1. الصداع الناتج عن ممارسة الرياضة

  • يحدث الصداع المرتبط بالتمارين الرياضية بسبب الإجهاد البدني ويمكن أن يبدأ الألم فورًا بعد التمرين.
  • تشمل الأعراض ألمًا نابضًا على جانبي الرأس، والذي يمكن أن يستمر من خمس دقائق إلى يومين. عادة ما يكون هذا الصداع متقطعًا ويمكن أن ينتج عنه أعراض شبيهة بالصداع النصفي.
  • يشمل العلاج تناول مسكنات الألم قبل التمرين، وتجنب الأنشطة الشاقة، وتناول الأطعمة الصحية، والحصول على قسط كافٍ من النوم.
  1. وجود أورام بالمخ سواء كانت حميدة أو خبيثة.

أسباب الصداع خلف الرأس عند الحامل

  • تعاني العديد من النساء من الصداع أثناء الحمل. إذا كنت حاملاً، فقد تلاحظ زيادة في عدد حالات الصداع التي تعانين منها في الأسبوع التاسع من الحمل.
  • تشمل أسباب إصابة المرأة الحامل بالصداع خلف رأسها ما يلي:
  1. التغيرات الهرمونية
  2. النوم لفترات قصيرة.
  3. سحب الكافيين.
  4. نقص سكر الدم.
  5. جفاف.
  6. يشعر بالتوتر
  7. الاكتئاب أو القلق.
  8. الصداع النصفي الذي يزداد سوءًا في الأشهر القليلة الأولى من الحمل، ولكنه قد يتحسن في المراحل المتأخرة من الحمل عندما تكون مستويات الإستروجين مستقرة.
  9. الجيوب الأنفية.

علاج الصداع للنساء الحوامل:

  • احصل على مزيد من النوم أو الراحة والاسترخاء.
  • مارسي تمارين اليوجا أثناء الحمل.
  • تناول وجبات منتظمة ومتوازنة.
  • ضع قطعة قماش دافئة على العين والأنف إذا كنت تعاني من صداع الجيوب الأنفية.
  • ضع الكمادات الباردة على مؤخرة رقبتك أو استحم أو استخدم ضغطًا دافئًا إذا كنت تعاني من صداع التوتر.
  • تدليك العنق والكتف.

أسباب الصداع خلف الرأس والعينين

  1. صداع التوتر
  2. الصداع العنقودي.
  • سلسلة من حالات الصداع القصيرة الشديدة تدوم من 15 إلى 60 دقيقة.
  • ينتج عن هذا الصداع ألم يشبه الوخز خلف العين.
  • أعراضه هي: انتفاخ وانتفاخ العينين، احمرار العينين وفرط الدموع.
  • الألم الذي يشعر به خلف الرأس والعين، وهو من أسوأ أنواع الصداع. يسبب ألمًا مستمرًا يمكن أن يستمر لساعات أو أيام دون توقف.
  • أعراضه هي: ألم العين، والدوخة، والدوخة، والحساسية للضوء، والغثيان، والتقيؤ، وتقلب المزاج، وصعوبة الرؤية.
  1. التهاب الجيوب الأنفية
  • يمكن أن تسبب الصداع بسبب احتقان الأنف، والذي عادة ما يسبب ضغطًا في الخدين والجبهة وخلف العينين.
  • أعراضه هي: وجع الأسنان وانسداد الأنف والتعب والإرهاق.
  1. جوع.
  2. الأصوات العالية.
  3. التعرض للروائح القوية.
  4. ضوء متلألئ
  5. الضغط العاطفي أو النفسي.
  6. نقص النوم.
  7. إرهاق العين.

علاج الصداع في مؤخرة الرأس

  1. استخدم مسكنات الألم بحذر واحرص على عدم المبالغة في ذلك.
  2. تناول 3 وجبات من الطعام الصحي.
  3. احصل على قسط كافٍ من النوم واحصل على قسط كافٍ من الراحة.
  4. ابتعد عن الضوضاء الصاخبة والأماكن المزدحمة.
  5. حافظ على الهدوء.
  6. تجنب التوتر والضغط.
  7. مارس التمارين التي تهدئ الأعصاب مثل اليوجا.
  8. قم بزيارة الطبيب في حالة عدم ارتياحك للحصول على العلاج الصحيح.