تجربتي مع قهوة الشعير ولماذا تستخدم . تعتبر قهوة الشعير بديلاً صحيًا ومثاليًا للقهوة العادية، حيث تستخدم بالإضافة إلى طعمها اللذيذ لعلاج العديد من الأمراض بما في ذلك مرض السكري والسمنة وغيرها.

تجربتي مع قهوة الشعير

  • من أهم خصائص قهوة الشعير أنها خالية تمامًا من الكافيين على عكس القهوة العادية التي تحتوي على كميات عالية من الكافيين، لذا فهي من المشروبات الصحية إلى جانب احتوائها على العديد من العناصر الغذائية المهمة.

فوائد قهوة الشعير

موازنة مستويات السكر في الدم

  • هل تعاني من نوبات متكررة من ارتفاع السكر في الدم؟ يمكن أن يكون بسبب الإجهاد أو الإفراط في الأكل. عندما تخرج مستويات السكر في الدم عن السيطرة، فقد يكون ذلك بسبب عدم حصول جسمك على الكمية المناسبة من الأنسولين التي يحتاجها.
  • إذا كنت تبحث عن السيطرة على نسبة السكر في الدم، جرب عشب الشعير، فوفقًا لدراسة أجرتها جامعة لوند في السويد، فإن الألياف الغذائية الموجودة في الشعير تحفز “زيادة البكتيريا النافعة وإفراز الهرمونات.
  • قم بإقران ذلك بالتمارين الرياضية المنتظمة والوزن الصحي، وأنت في طريقك لتحقيق التوازن بين مستويات السكر في الدم الصحية.

تساعد في رحلة فقدان الوزن

  • إذا كنت قد قرأت عددًا كافيًا من المجلات الصحية، فقد تعلم أن زيادة الوزن قد تعرضك لخطر الإصابة ببعض المشكلات الصحية. وهذا يشمل مرض السكري وأمراض القلب.
  • يعلم الجميع أن فقدان الوزن ليس بالأمر السهل، لذلك عليك التحكم في ما تأكله وجعل النشاط البدني جزءًا من نمط حياتك.
  • إذا كنت تمارس الرياضة بانتظام، فإن شرب قهوة الشعير يمكن أن يساعدك على حرق المزيد من الدهون، ودمج ذلك مع تأثير عشب الشعير، وهذا يعني تناول وجبات خفيفة أقل لأن عشب الشعير يحتوي على ألياف كافية تجعلك تشعر بالشبع لفترة أطول.

تحافظ على صحة قلبك

  • أظهرت العديد من الدراسات أن تناول قهوة الشعير يقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية ويمكن أن يخفض أيضًا مستويات الكوليسترول السيئ في الجسم مما يعني أن إضافة قهوة الشعير إلى نظامك الغذائي يحسن فرصك في الحفاظ على صحة قلبك.

تضيف الفيتامينات ومضادات الأكسدة إلى نظامك الغذائي

  • إذا كنت تعيش حياة مزدحمة، فقد لا يكون لديك الوقت الكافي لإعداد وجبة صحية والحصول على جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها جسمك بسبب الأعمال المنزلية والمواعيد النهائية للعمل أو المدرسة.، يمكن أن يصبح الطهي أيضًا آخر أولوياتك. من الحكمة تغيير هذه العادة وتخطيط وجبات الطعام لزيادة تناول الأطعمة الصحية.
  • بغض النظر عن مدى انشغال الناس، فمن المرجح أن تكون القهوة جزءًا من نظامهم الغذائي، حيث يتم تناولها مع وجبة الإفطار لإيقاظك أو لمساعدتك على البقاء مستيقظًا في وقت متأخر من الليل. والخبر السار هو أن القهوة المليئة بعشب الشعير يمكن أن توفر لك العديد من العناصر الغذائية أيضًا.
  • تحتوي قهوة الشعير على العديد من فيتامينات ب والمنغنيز والبوتاسيوم، كما أنها غنية بمضادات الأكسدة التي تساعد جسمك على محاربة أنواع معينة من السرطان وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض أخرى.

التجربة الأولى

  • منذ أن كنت طفلاً أعاني من الانتفاخ دون سبب من وجهي حتى أصابع قدمي وحتى قدمي، ووجدت أنه شيء وراثي ورثته عن والدتي لأن جسدي يحتفظ بالماء ويزيد من السمنة وضغط الدم .
  • وبسبب طبيعتي الكسولة، اشتريت قهوة جاهزة من الشعير وأغليها لمدة دقيقة وأسكبها في الدلو وأضع عليها ملعقة أو نصف ملعقة من مسحوق الزنجبيل، وأجلس وأشربها طوال اليوم، وقد استمتعت به كثيرًا، لأنه يشفي انتفاخ الجسد بجانب كونه لذيذًا، ويجعل الجسم نشيطًا.

التجربة الثانية

يقول صاحب التجربة إن قهوة الشعير مفيدة جدًا للأمهات المرضعات لأن الشعير والزنجبيل كلها مدرات للبول بالإضافة إلى المهدئات، وأنا دائمًا أجد طفلي سعيدًا وهادئًا عندما أشرب هذا المقهى.

التجربة الثالثة

  • تجربتي مع قهوة الشعير هي إحدى التجارب الناجحة التي ساعدت في عملية إنقاص الوزن، لما لها من فوائد صحية عديدة. يمتاز بغناه بالألياف والفيتامينات مثل فيتامين ب 1 وفيتامين ب 2. تحتوي قهوة الشعير أيضًا على نسبة عالية من الحديد. تعتبر قهوة الشعير بديلاً للقهوة التي يتم تحضيرها يدويًا عن طريق التحميص. ثم ينتج الشعير مسحوقًا يشبه مسحوق النسكافيه.

التجربة الرابعة

  • قهوة الشعير على عكس القهوة العادية أفضل بكثير لأنها لا تحتوي على مادة الكافيين التي تسبب الإدمان والصداع، كما أنها لا تؤثر على ضغط الدم والقلب بل هي سبب لعلاج الكثير من الأمراض.