سوسن ميخائيل: اعتذرت عن “جوقة عزيزة”.. واستبدلوني في أعمال دون سبب

وأكدت الفنانة السورية سوسن ميخائيل، أن شروط قبولها للعمل الفني ليست صعبة، فهي متساهلة للغاية عندما تحب الدور، ولكن إذا كانت “غير راضية” عن الدور، فإنها عادة ما تثير موضوع المكافأة المالية.

وأوضحت ميخائيل، خلال مقابلة مع موقع “سكاي برس”، أنها اعتذرت عن تقديم شخصية في مسلسل “جوقة عزيزة” لأن الشخصية تتكرر لها، وهي بحاجة لأداء شخصية جديدة تضيف لها كل ما هو جديد. .

كما أعربت عن سعادتها بالأصداء الإيجابية التي حققها مسلسل “بروكار 2″، واستغربت نجاح الشخصية، خاصة رغم أن مساحتها كانت صغيرة، مشيرة إلى أنها لم تستطع استكمال كل المشاهد بسبب مرضها. فضلا عن الاصداء الطيبة لمسلسل “اذا بعد فترة” التي جسدت فيها شخصية جادة تميزت بقصته وكادر عمل قوي، نال إعجاب الناس لحاجتهم لمتابعة العمل الاجتماعي بعيدا عن جو الحرب.

وتحدثت سوزان عن أبرز المشاكل الحالية في الوسط الفني السوري، من حيث الاتفاق معها على المشاركة في بعض المسلسلات، واستبدالها بممثلة أخرى دون معرفة السبب.

على مستوى الأسرة أكدت سوسن ميخائيل أنها هجرت العالم بعد وفاة والدتها، وفقدت إحساسًا داخليًا عميقًا برحيلها رغم أن والدتها لم تترك حياتها.

وشددت على أن الدراما السورية لم تستعيد مكانتها كما ينبغي، رغم وجود حالات تدعو للتفاؤل، وتتمنى عودتها وعودة التصوير داخل سوريا، وأن ينال الفنان حقه المادي والمعنوي.

وفي الختام، أشارت الفنانة السورية إلى أن السعادة تنعكس على وجهها، فهي شخص تحب الناس والحياة، ولا تحب الكآبة رغم كل الظروف الصعبة التي يعاني منها الجميع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.