أنغام للداعية مبروك عطية: عيب تكون مصري.. كسفتنا الله يكسفك

شنت الفنانة المصرية أنغام، هجوماً على الداعية الإسلامي مبروك عطية، على خلفية تصريحاته الأخيرة، التي طالب فيها الفتيات بمغادرة منازلهن إلى الشارع مرتديات “قرفصاء” أو ملابس لا تظهر عليهن. سحر، حتى لا يتعرضوا لحوادث مشابهة لما حدث لطالبة المنصورة نيرة أشرف التي ذبحت في الشارع.

وكتبت النجمة أنغام تغريدة عبر حسابها على تويتر: “عار أن تكون مصريًا ومن العار جدًا أن تحسب على الأزهر الشريف، وقفة!”

وأضافت النجمة المصرية دون أن تذكر اسم مبروك عطية: مصر حرة تحيا مصر، ونساء مصر أحرار. ولن أذكر اسمك كفاية الكيس يكفي حفظكم الله.

أطلق مغردون مصريون على منصات التواصل الاجتماعي هاشتاغ “محاكمة مبروك عطية”، وأعلن المجلس القومي للمرأة أنه تم تقديم شكوى ضد الدكتور والخطيب مبروك عطية، بسبب حديثه عن قضية مقتل طالبة. طالبة بجامعة المنصورة نيرة أشرف لتعلن امتناع الدكتور المصري عن الظهور في وسائل الإعلام.

وقال عطية، في بث مباشر على صفحته الرسمية على فيسبوك، إن هذا الاجتماع “قد يكون الأخير مع الجمهور”، مضيفًا: “أسميته الاجتماع الأخير، ولهذا السبب اضطررت إلى المغادرة، ويمكنني أو ربما لا ترجع.” ونفى أنه كان ينوي الإساءة إلى طالبة المنصورة أو انتقاد مغادرتها منزلها قبل أن تقتل بلا حجاب.

أعربت الفنانة المصرية هنا الزاهد، عن استيائها الشديد من تعليق الداعية مبروك عطية، وكتبت عبر ميزة الأستوري على إنستجرام، بعد أن نشرت حديثها: “الله يكفينا وهو هو … خير وكيل، حفظنا الله ولكل أم وبنت وأخت من هؤلاء الناس “.

من جانبها علق رئيس المركز المصري لحقوق المرأة نهاد أبو قمسان على تصريحات الدكتور مبروك عطية التي انتقدت ملابس طالبة المنصورة نيرة أشرف، وقالت في اتصال هاتفي مع الصحفي أحمد موسى يوم الأحد. وقالت قناة “صدى البلد” ان تصريحات مبروك عطية دعوة صريحة. للإرهاب والفتنة.

وأعربت أبو قمسان عن مخاوفها من أن يتحول الحديث عن قتل النساء في الشوارع على يد من يزعمون أنهم خطباء إلى ظاهرة، مؤكدة أن هناك من يرغب في إثارة الفتنة عبر منصات التواصل.

وأصدرت النيابة العامة في مصر بيانًا بشأن الجريمة، وأمرت بإحالة المتهم محمد عادل إلى محكمة الجنايات، لمعاقبته على ما اتهم بارتكاب جريمة قتل الطالبة نيرة المجني عليها مع سبق الإصرار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.