سارة الطباخ تحذر شركات الإنتاج من التعاقد مع محمد الشرنوبي.. وتهدد

حذرت المنتجة المصرية، سارة الطباخ، جميع شركات الإنتاج المتخصصة في مجال الغناء والموسيقى من إبرام أي تعاقدات مع المطرب محمد الشرنوبي نهائيا، تأكيدا لأهلية شركتها، شركة إيرث برودكشن، في مصر. جميع حقوق وأعمال محمد الشرنوبي مؤكدا أنها الوكيل الحصري لكل ما يتعلق بـ “الشرنوبي”. من الناحية الفنية.

وقالت سارة الطباخ في تصريح خاص لـ “سكاي برس” إنها ستلجأ للقضاء نهائيا إذا أصدر محمد الشرنوبي أغنية واحدة أو أن أي شركة إنتاج تعاقدت معه، مشيرة إلى أنها قد فعلت ذلك. حصلت على حكم نهائي دون استئناف بشأن أهلية شركتها لإنتاج عمل محمد. الشرنوبي حصريا.

وبينت سارة الطباخ: “أي شركة تتعاقد مع محمد الشرنوبي ستكون بحكم القضاء مخالفة للقضاء وأحكام القانون”. متابعة: “الاثنان، الشرنوبي أو الشركة، مخالفان لحكم قضائي نهائي في الاستئناف ويترتب عليهما مساءلة قانونية”.

أصدرت سارة الطباخ بيانًا رسميًا أكدت فيه بصفتها ممثلة شركة “Earth Production” كرئيسة لمجلس إدارتها أن جميع الحقوق والالتزامات الناشئة عن العقد المبرم بينها وبين محمد الشرنوبي سارية المفعول وأن تم نقل جميع التزامات وحقوق العقد إلى الشركة منذ إنشائها في عام 2018.

وأشار البيان إلى أن سارة الطباخ تمتلك 90٪ من أسهمها في تلك الشركة، فيما يمتلك محمد الشرنوبي 10٪، والتي مُنحت له دون مقابل، وفق عقد التأسيس ووفقاً للحكم النهائي الصادر. في الاستئناف المقدم من الفنان محمد الشرنوبي.

وأشار بيان سارة الطباخ إلى أن شركتها الوكيل الحصري لجميع أعمال محمد الشرنوبي، وهذه الوكالة تضم جميع أعماله الفنية وكافة الأنشطة الفنية والإعلانية والإعلامية، موضحة أن الشركة تحذر جميع التمثيل الفني والسينمائي والموسيقي. على النقابات وغرفة صناعة السينما ومراقبة الأعمال وجميع شركات الإنتاج الفني عدم إبرام أي عقود تحت أي اسم مع الفنان محمد الشرنوبي إلا من خلال الوكيل الحصري لجميع أعماله إنتاج الأرض.

يشار إلى أن الفنان محمد الشرنوبي أعلن قبل أيام انتهاء خلافاته مع شركة “إيرث برودكشن” برئاسة سارة الطباخ، بعد نزاعات قضائية استمرت 3 سنوات، مبينا أنه حصل على حكم نهائي من المحكمة بإنهاء عقده مع الشركة.

وقال محمد الشرنوبي في مقطع فيديو عبر حسابه على انستجرام: “يا جماعة الحمد لله بقيت حرا بعد 3 سنوات من المشاكل والقضايا ومحاولات تعطيل وظيفتي. وغير قانوني.

غادر الشرنوبي معلقا على الفيديو الذي قال فيه: “بقيت حرا .. الحمد لله بعد 3 سنوات من الخلافات القضائية ؛ وأساءت إلى سمعتي وتعطيل عملي، قضت المحكمة لصلحتي بالإنهاء. عقدي مع Earth Production بحكم نهائي وليس لي علاقة أو أي صلة بهذه الشركة، شكراً للقضاء المصري ولكل من وقف معي “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.