حكم النياحة على الميت، عند فقد انسان عزيز على شخص ما يقوم البعض بالبكاء ومنهم من بالصراخ ومنهم من يقوم بالنياحة حيث أن منها ما هو حلال ومنها ما هو حرام ، حيث أنه يجوز أن نبكي على شخص ما بكاء فحسب ، بدون نياحة ، حيث أن النياحة تكون مصحوبة باللطم على الخد وهذا غير جائز في الدين الإسلامي ، ومن الأدلة على جواز البكاء أن النبي محمد صل الله عليه وسلم بكى على وفاة ابنته زينب ، سنعرض لكم حل سؤال حكم النياحة على الميت

 

حكم النياحة على الميت

تتمثل النياحة في أنها عبارة عن البكاء الذي يكون مصحوب باللطم وشق الثوب وشق الجيوب كما انه مصحوب بخمش الوجه ، ومعه نشر الشعر فكل ذلك لا يجوز في الدين الإسلامي ، حيث أنه يجب الدعاء للميت بالرحمة والمغفرة ودخول الجنة وأن يسكنه الله الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء ، كما أنه لا بد من ذكر محاسن الميت ، كما وبجوز البكاء بصوت منخفض الذي يكون مصحوب بالقليل من الدموع .

 

حل سؤال حكم النياحة على الميت

  • الإجابة هي : محرم .