نادين خوري: أرفض التفريق بين المرأة والرجل بالفن.. ومهنتنا منهكة

أعربت الفنانة السورية نادين خوري عن بالغ سعادتها واعتزازها بتكريم وزارة التربية والتعليم السورية – المركز الوطني لتطوير المناهج التربوية بمناسبة يوم المرأة العالمي.

تم تكريم خوري إلى جانب النساء المؤثرات في المجتمع من مختلف مجالات الحياة، ضمن فعالية بعنوان “المرأة التي تركت بصماتها”، تكريماً لجهودها في مجال التعليم ونشر ثقافة العلم والعمل، ومن قبل جهة معنية. مع التربية وبناء الأجيال القادمة، وبحضور وزير التربية السوري د. دارم. اكتب.

وأكدت الفنانة السورية في حوار مع موقع “سكاي برس” على أهمية تكريم الوطن والمسؤولية التي يحملها عليه، وحرصه على ما يمكن أن يقدمه في المستقبل.

وأضافت عن الشخصيات النسائية التي تميل أكثر لتقديمها في الدراما، بين المرأة القوية والضعيفة، أن كل ما قدمته سابقًا شكل لها حالة جذابة، لأن عالم المرأة لا ينتهي، وهناك جوانب كثيرة. أن الدراما لم تتطرق إليها رغم محاولتها البحث المستمر في عوالمها وزواياها. مختلف.

رفضت فكرة البحث عن عدالة الدراما للمرأة والرجل، رافضة التفريق بينهما في العمل الفني، لأن الدراما تقدم مجتمعا حقيقيا، وترصد الحالات المختلفة، وتسعى لتقديم صورة جميلة وأنيقة للمرأة السورية.

وأشارت إلى أن مهنة التمثيل تتحمل نفس الجهد والإرهاق بالنسبة للمرأة الممثلة، وللرجل الممثل، ولا فرق بينهما، حيث يتحملان نفس المسؤولية، وخلف كواليس مهنة التمثيل صعبة لكليهما. الجنس والقسوة خلافا لما يراه البعض مهنة سهلة وبسيطة.

أخيرا؛ نادين خوري وجهت رسالتها ونصائحها لكل امرأة عربية. مؤكدا اهمية السعي لتحقيق الطموح في كافة مجالات الحياة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.