الموت يخطف شقيقة الفنانة بثينة رشوان

أعلنت الفنانة خالد عبد الحميد، في تدوينة على حسابها بموقع فيسبوك، وفاة اليوم الجمعة، باختطاف شقيقة الفنانة المصرية بثينة رشوان.

وكتب عبد الحميد “إنا لله وإنا إليه راجعون. توفيت شقيقة الفنانة بثينة رشوان، وتم إلغاء عرض (في انتظار بابا) ليلة الجمعة على المسرح القومي، لرحمة الفقيد وللمرواح. صبر الأسرة وسلوانها “.

انتظر جمهور المسرح الوطني الليلة عرض مسرحية “في انتظار بابا” التي أنتجتها فرقة المسرح الوطني في البيت الفني للمسرح بقيادة الفنان إيهاب فهمي، وإخراج سمير العبدالله. – عصفوري ولكن تم إلغاؤه.

وحتى الآن لم تصدر الفنانة بثينة رشوان أي بيان بخصوص وفاة شقيقتها أو بشأن مكان وزمان دفنها.

مسرحية “قاق المدق” المأخوذة عن رواية للكاتب العالمي نجيب محفوظ، هي آخر أعمال بثينة رشوان، والمسرحية بالشراكة مع ضياء عبد الخالق، محسن محيي الدين، دنيا عبد العزيز وآخرين. وإخراج عادل عبده.

كما تشارك حاليا في مسرحية “في انتظار بابا” والتي تعتبر عودة للمخرج سمير العصفوري بعد غياب طويل.

ومسرحية في انتظار بابا بطولة سماح أنور، النجم أحمد سلامة، الفنانة سميحة عبد الهادي، ماهر محمود، بسمة شوقي، وليد أبو ستيت، خالد عبد الحميد، إضاءة مصطفى عز الدين، موسيقى أحمد ناصر.

وكانت بثينة رشوان هي التي عادت للإعلام بعد غياب سنوات عديدة، وكانت ضيفة على برنامج “كلام الناس” على “إم بي سي مصر”، وكشفت سبب ابتعادها المفاجئ والطويل عن الفن.

قالت إنها غابت عن الجمهور وأنها قصرت عن نفسها خلال السنوات الماضية، ولا تعرف السبب الحقيقي لانفصالها، ووجدت نفسها مستبعدة في فترة، بعد فترة نشاط فني لها.

وأشارت إلى أنها قدمت عدة أعمال مثل مسلسل “9 جامع الدولة” و “آدم وجميلة” وغيرهما، ثم عملت في المسرح لكنها ابتعدت عن الفن دون أي مبررات.

وقالت بثينة رشوان، إنها تحولت إلى التجارة والعديد من الأعمال الاستثمارية خلال تلك الفترة، وأضافت أنها اكتشفت نفسها مرة أخرى في مجال تجارة الأحذية والحقائب النسائية وغيرها، لأنها لا تستطيع العيش بدون عمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.