أرين: إطلالة شيرين بمهرجان “فبراير الكويت” مُعيبة وتناسب زيارة الجيران

أبدت المصممة أرين إرزوروميان استغرابها من الإطلالة التي اختارت الفنانة شيرين عبد الوهاب الظهور في مهرجان فبراير بالكويت، وعلقت: “ما لبسته ليس له هوية”.

واعتبرت أرضروميان أنه لا يوجد ما يبرر ما اختارته شيرين عبد الوهاب، مؤكدة أنه من المعيب جدًا أن تظهر جمهورها في هذا الزي الذي لا يصلح إلا لزيارة الأقارب والجيران بحسب رأيه.

وكان الفنان المصري قد اختار بنطالًا جلديًا واسعًا وسترة سوداء وحذاء رياضيًا أبيض.

ظهرت شيرين بهذه الإطلالة بدينة، وكان أسلوب الإطلالة غير مناسب مع موضة إطلالات السهرات وأجواء الحفلات الفنية، وكان غريبًا على إطلالات شيرين المعروفة على المسرح.

تأثرت الفنانة، خلال حفلها الغنائي في الكويت، ولم تكفِ دموعها، حيث قدمت أغاني رومانسية حزينة، مساء الجمعة.

وعلقت عبد الوهاب على هذا التأثير بأن الأغاني الرومانسية تذكرها بـ “أيام السائبة”، على حد تعبيرها، ومن بين الأغاني التي غنتها على المسرح “متسابنيش” مشاعر، كلهم ​​غيورون، لا أريد. غيرك يا علي بالي وغيرها من الاغاني التي تفاعل معها الجمهور.

شيرين وجهت رسالة للجمهور، قائلة: “اشتقت لي يا حبيبي .. الدنيا بدونك وأنت أغلى الناس. لماذا تريدين أغاني حزينة تذكرني بأيام العزلة؟”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.