هايلي بيبر: عشت أكثر لحظات حياتي رعبا.. وتكشف عن حالتها الصحية

كشفت عارضة الأزياء الأمريكية هيلي بيبر أنها ظهرت عليها “أعراض تشبه السكتة الدماغية” بسبب جلطة دموية في دماغها بعد خروجها من المستشفى.

ونشرت عارضة الأزياء الأمريكية تدوينة على حسابها في Instagram، قالت فيه: “صباح الخميس، كنت جالسًا لتناول الإفطار مع زوجي عندما بدأت أعاني من أعراض تشبه السكتة الدماغية وتم نقلي إلى المستشفى”.

وأضافت هيلي في تدوينة لها: “اكتشفوا أن لدي جلطة دموية صغيرة جدًا في دماغي، مما تسبب في نقص طفيف في الأكسجين، وتعافيت تمامًا في غضون ساعات قليلة”.

وحول حالتها الصحية وما إذا كانت مستقرة الآن، أكدت بيبر في مدونتها أنها تحسنت وعادت إلى المنزل، واصفة ما حدث بأنه أكثر اللحظات رعبا في حياتها. ومع ذلك، أنا في المنزل الآن وأقوم بعمل جيد “.

واختتم هيلي حديثه قائلاً: “أنا ممتن جدًا وممتن لجميع الأطباء والممرضات الرائعين الذين اعتنوا بي”.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، نُقل هيلي إلى مستشفى بالقرب من بالم سبرينغز بولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية.

ونقلت الصحيفة عن مصادر مقربة من زوجة المغني الكندي جاستن بيبر، أن حالة هيلي الصحية أثرت على حركتها بشكل ما، وقالت إنها خضعت لفحوصات لمعرفة أصل مرضها.

2022-03-274495500_525565245599964_8467442335514808299_n

وأكدت تلك المصادر أن الأطباء قلقون من أن أعراضها قد تكون مرتبطة بفيروس كورونا، حيث أصيب زوجها جوستين مؤخرا بالفيروس، مضيفة “هايلي الآن خارج المستشفى، رغم أنه من غير الواضح ما إذا كانت أعراضها قد خفت أم لا. . “

ويخشى الأطباء أن تكون السكتة الدماغية ناجمة عن فيروس كورونا، بسبب تأكيد زوجها جاستن بيبر قبل نحو 3 أسابيع إصابته بفيروس كورونا، مما اضطره لإلغاء أربع حفلات في جولته الغنائية الحالية.

يذكر أن هيلي حرصت على الاحتفال بعيد ميلاد زوجها المطرب العالمي جاستن بيبر، من خلال رسالة لها عبر إنستغرام قالت فيها: “هناك الكثير من الأشياء المدهشة والجميلة في هذه الحياة، لكن أجمل جزء منها. هو أنني سأعيش معك “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.