شمعة محمد أحدثهم.. موت الفجأة خطف هؤلاء النجوم خلال تصوير أعمالهم‎‎

حالة من الحزن والصدمة تجتاح الوسط الفني الخليجي، بعد الموت المفاجئ للممثلة العمانية شمعة محمد، إثر إصابتها بنوبة قلبية، أثناء تواجدها في السعودية لتصوير إحدى مسرحياتها التي كانت ستشارك فيها خلال شهر رمضان.

كان للوفاة أثر على زملائها الذين شاركوا معها في العمل الفني، كما نعىها جمهورها الفنانون والإعلاميون والناشطون من سلطنة عمان ودول الخليج.

واستدعى العديد من المتابعين نجوم الفن والمشاهير الذين غادروا فجأة، أثناء تصوير أعمالهم الفنية، على غرار الممثلة العمانية. وكان من بينها وفاة الفنان محمود بلال خلال تصوير الجزء الثاني من مسلسل عروس بيروت عام 2020، مما أصاب صناع المسلسل وجمهوره بالصدمة.

وبالمثل، توفي الممثل السوري فواز جدوع، الذي غاب عن الموت أثناء تصوير فيلم “دقيقة صمت” عام 2019، أثناء قيامه بدور فني يتحدث فيه عن الموت.

في عام 2014، توفي الفنان الأردني محمود السوالقة أثناء تجسيده لمشهد في مسلسل “إخوان الدم”، عن وفاة الشخصية التي قدمها، كما وافته المنية.

ومن النجوم الذين غادروا أثناء تصوير أعمالهم رشدي أباظة ومصطفى متولي ونصري شمس الدين وصلاح قابيل وصلاح ذو الفقار وغيرهم.

تعتبر شمعة محمد، التي توفيت عن عمر يناهز 64 عامًا، من أشهر النجوم في سلطنة عمان والخليج. تركت وراءها مسيرة ثرية تجاوزت أربعة عقود قدمت خلالها العديد من الأعمال الفنية الناجحة.

بدأت مسيرتها الفنية منذ نهاية السبعينيات حيث شاركت في العديد من الأعمال الإذاعية والتلفزيونية والمسرحية في السلطنة.

وفي المسرح، شاركت الفنانة شمعة في عدة مشاركات مسرحية، منها مسرحية “الخوف”، ومسرحية “الطفو”، ومسرحية “المهر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.