العلاج الصيني الحل الوحيد للتخفيف من ألام الظهر والمفاصل

بالرغم من توفر الطب التقليدي لا زال الانسان يعاني الانسان من ألام كثيرة وأبرزها وأهمها هي الام منطقة الظهر، والمفاصل الذي لا يوجد وسيلة للتخفيف منه، والذي توفر لعلاج كثير من المشاكل يوجد الا علاج منطقة الظهر والمفاصل.

وأشارت دراسات ان الطب الصيني القديم الذي يمكنه التخفيف من المشكلات المزمنة بفعالية التدليك مع عدم توفر علاج الابر ويمكن تدليك منطقة” GB29″ وهي موجودة بين الحوض وعظام الفخذ، وتدليكها سيساعد في تخفيف ألم الوركين والمفاصل.

وأيضا منطقة “GB 30” التي توجد في الجزء الخلفي من عظم الحوض، وتعالج المفاصل وأسفل الظهر والوركين والكتفين “B 54″وتوجد خلف الركبة، فبمجرد تدليكها بالإبهام، تساعد في استرخاء العضلات وتخفيف ألم الوركين والظهر.

ونستعرض لكم العديد من الطرق الأخرى للتخفيف من ألام الظهر والمفاصل:

وينصح بعض الأطباء المواظبة على الحركة الكثيرة، وتجنب الجلوس أكثر من نصف ساعة على الكرسي، فلا بد من الاسترخاء على السرير فهو يساعد على التخلص من ألام الظهر، وما يعرف في وقتنا الحالي بأن الأشخاص اللذين يتناوبون على الحركة بشكل مستمر يتعالجون بشكل سريع.

وممارسة تمارين الظهر والتمدد مثل السباحة واليوغا والمشي وغيرها بشكل منتظم على التخفيف من ألام الظهر والمفاصل، بالتزامن مع ممارسة تمارين التمدد على المحافظة على قوة وصحة الظهر، ومن الممكن ممارسة هذه التمارين في البيت بشكل منتظم.

ومن الطرق الجديدة التي تستخدم في تخفيف ألام الظهر والمفاصل، هي العلام بالماء، حيث تعتبر فكرة العلاج بالماء أي بممارسة التمارين الرياضية بالماء، أي أن زيادة درجة الحرارة وضغط الماء الساكن يعزز من زيادة دوران الدم والمرونة في الجسم، وبالتالي يعمل على تخفيف من الألآم وتقوية العضلات الضعيفة والتقليل من تشنجات العضلات، وزيادة نطاق حركة المفصل.

وينصح بعض الأطباء بأنه على من يعاني من ألام في الظهر والمفاصل، التقليل من الوزن والتخفيف قدر المستطاع، حيث يعد التقليل من الوزن وممارسة التمارين الرياضة من الطرق المميزة والمذهلة لتخفيف من ألام الظهر، إذ تساعد تقوية عضلات البطن والعضلات المحيطة بالعمود الفقري على دعم الظهر والتقليل من الألم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.