بسبب الأهلي.. علاء صادق يفتح النار على قناة أون تايم سبورت

فتح الإعلامي الرياضي المصري علاء صادق النار على قناة أون تايم سبورت المصرية، وذلك بسبب عدم الحيادية في السياسة التحريرية بين الأندية المصرية وتوجهها الواضح للهجوم والانحراف على الأهلي.

وتصدر اسم علاء صادق مواقع التواصل الاجتماعي، في منتصف ليلة الإثنين، وذلك بعدما قام بنشر مقطع فيديو يكشف اتهامات واضحة لقناة أون تايم سبورت بأنها تجامل الزمالك على حساب الأندية وبالأخص الأهلي.

وتعتبر قناة أون تايم سبورت القناة المصرية الرياضية الأكبر في مصر وإفريقيا التي تحصل على حقوق نقل مباشر لمباريات الدوري المصري وكأس مصر والعديد من البطولات المصرية وبعض الألعاب الأخرى.

وقال علاء صادق خلال مقطع فيديو نشره على قناته على اليوتيوب: “إن قناة أون تايم سبورت “زمالك” تحصل على تعليمات بشن الهجوم على الأهلي بمختلف البرامج وذلك من أجل إرضاء نادي الزمالك”.

وكشف صادق عن العديد من الأسرار التي تكشف لأول مرة بأن هناك قائمة بأسماء عشرات من اللاعبين والمدربين بدخول القناة أو الظهور بشكل عام على القناة.

وكان علاء صادق قد وجه اتهامات بالجملة لقناة أون تايم على رأسها مجاملة الزمالك على حساب الأهلي، حسب تعليمات مباشرةً في القناة، كاشفًا بعض الأسماء التي تقوم بتنفيذ أوامر القناة ومنها أحمد شوبير، مما دفع الأخير للرد.

وسنعرض لكم مقطع فيديو يبين هذه الأسرار المهمة التي كشف عنها الإعلام المصري علاء صادق وهو كالتالي:

وأثار علاء صادق بعد نشره لهذا الفيديو الجدل والضجة في المنظومة الرياضية في مصر، وخصوصًا في إدارة قناة أون تايم سبورت ومحللينها ومقدمي البرامج، وأغلب الموظفين في القناة ردو بشكل واضح على صادق الذي أصبح اسمه تريند.

ويعتبر علاء صادق من الإعلاميين المصريين الأهلاوية التي تدافع عن الأهلي بشكل عام ويكشف عن من يقوم بشن هجوم على الأهلي.

وأوضح صادق في هذه الفيديو أن هناك تعليمات للعديد من المحليين وخصوصًا المحللين الأهلاوية بتحريضهم للكلام على موضوع معين يكون ضد الأهلي ويهجم على الأحمر وجمهوره، وتكون هذه التعليمات أثناء المباراة، ويقود بتحديد ذلك مجلس تحرير القناة.

وأضاف أنه هناك تعليمات أيضًا واضحه وبشكل قوي بأنه ممنوع منعًا باتًا من أي شخص نقد مرتضى منصور رئيس الزمالك أو أولاده أحمد وأمير مرتض، مبينًا أن هذه التعليمات تقوم بتحذيرها للناقد الرياضي علاء عزت الذي يكون في فقرة معينة بالقناة مع سيف زاهر بممنوع ذكر اسم مرتضى منصور إطلاقًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.