محمد فراج يروي قصة مشهد حرقه على يد داعش في مسلسل “العائدون”

كشف الممثل المصري محمد فراج، تفاصيل مشهد إعدام شخصية “أبو مصعب” بحرق داعش له، في الحلقة الثانية من مسلسل “العائدون” بطولة الفنان أمير كرارة، والذي يعرض حاليا في دراما رمضان.

وقال فراج إن مدة تصويره في المسلسل كانت أربعة أيام، وكان مشهد مقتله صعبًا جدًا عليه، وعلق: “تحدثت مع المخرج أحمد نادر جلال عن حالة الشخصية قبل تصوير المشهد، وأنا شعرت أن المشهد ظهر “.

وأضاف الممثل المصري، في تصريحات لـ ”ET بالعربي”، أن هناك صعوبات واجهته في تجسيد هذا المشهد في مسلسل العايد، وتابع: “كان الأمر صعبًا على النصالي لأن المشهد أولًا سيكون النهاية. الشخصية، وآخر ظهور ليا في المسلسل، وكذلك سيناريو المشهد مكتوب بحرفية عالية جدًا. وسط مجموعة من الأشخاص الموجودين في القصة يفترض أنني سأتعرض للاعتقال من أجل إعدامي بالحرق، وأيضًا إذا لم أتحدث أو بكلمة في المشهد كان الأمر صعب، لكن كما شعرت به كما ظهر بالضبط “.

عدد من الفنانين أبرزهم أمير كرارة، وأمينة خليل، ومحمود عبد المغني، والفنان السوري أحمد الأحمد، وإسلام جمال، ومحمد شاهين، وعدد من ضيوف الشرف أبرزهم محمد فراج، وصفاء الطوخي، داليا شوقي وجيهان خليل تشارك في “مسلسل” العائدين. محمد عز، وهاجر الشرنوبي، وميدو عادل، وصبري عبد المنعم، وجنيد زين الدين، وغيرهم من الفنانين، والعمل من تأليف باهر دويدار، وإخراج أحمد نادر جلال.

ورأى كثير من المتابعين أن محمد فراج تألق في أداء المشهد، حيث جسد دور شخص محكوم عليه بالإعدام بالحرق، بالإضافة إلى تذكير المسلسل بجرائم “التنظيم الإرهابي”، لكن مشاهدين آخرين، خاصة من وأبدى الأردن عدم ارتياحه لعرض هذا المشهد ليذكره بحرق الطيار الأردني معاذ. الكساسبة عام 2015 على يد عناصر داعش في سوريا. الراحل.”

مسلسل “العائدون” الذي يعرض حاليا على شاشة “دي إم سي” المصرية ليس أول مسلسل عربي أو مصري يتعامل مع تنظيم “داعش” في دراما. داعش لها دوافع نفسية مختلفة، وهي ترصد رحلة هؤلاء النساء إلى عالم بعيد عن الإنسانية، وتتتبع بشكل تصاعدي ما يحدث لمنتسبيها، حيث يتضاءل حماسهم بعد معرفة الحقيقة المرة للتنظيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.