كانييه وست عن تقديرات “فوربس” لثروته 2.6 مليار دولار: تزيد 3 أضعاف

قالت مصادر مقربة من مغني الراب الأمريكي كاني ويست، إنه غير سعيد بأحدث تقديرات مجلة فوربس بأن ثروته تبلغ 2.6 مليار دولار، وأنها أعلى بثلاث مرات.

بحسب المجلة ؛ نما المغني الحائز على جائزة جرامي بشكل كبير ليبلغ ملياري دولار أخرى العام الماضي، وذلك بفضل صفقات علامته التجارية الكبرى مع شركات كبرى مثل Adidas و Gap.

تتضمن محفظته العقارية ملكية 100٪ في أحد منتجات Adidas بينما لديه أيضًا صفقات مربحة مع هاتين الشركتين حققت مبيعات بقيمة مليار دولار في عامهما الأول.

يقال إن ويست، 44 عامًا، يكسب ما يقرب من 180 مليون دولار من كتالوج الموسيقى الشامل الخاص به وحده، بما في ذلك عمله الخاص وائتمانات الإنتاج.

بالإضافة إلى ذلك، يمتلك مغني الراب “جيسوس وولكس” أيضًا شريحة من العلامة التجارية للزوجة السابقة كيم كارداشيان التي نمت إلى ارتفاعات كبيرة.

2022-04-SEI_97145846

بلغ صافي ثروة كاني 1.8 مليار دولار في أبريل 2021، لكن فوربس قدرت الآن صافي ثروته بـ 2.6 مليار دولار.

غير أن مصادر في معسكر مغني الراب تقول إن أحدث أرقام فوربس لا تنصف الحجم الحقيقي لثروته، بحسب صحيفة “مترو” البريطانية.

ونقلت الصحيفة عن موقع المشاهير الأمريكي بلاست قوله إن “كانيير ويست يؤكد أن صافي ثروته في الواقع يزيد عن 7 مليارات دولار”.

واتهم أحد المطلعين المقربين من الموسيقي فوربس بمحاولة “السيطرة عليه والتقليل من شأنه، حتى على حساب نزاهة المجلة”.

وقال مصدر مقرب من كانيه “إنهم يزعمون أن المجلة أخذت في الحسبان فقط عوائد الماضي ولم تذكر قيمة صفقات المشروع طويلة المدى التي أبرمها”.

2022-04-GettyImages-1076420656

ويحتل ويست حاليًا المرتبة 1513 على قائمة المليارديرات، بينما احتلت زوجته السابقة كيم المرتبة 1645 بثروة تبلغ 1.8 مليار دولار.

ليست هذه هي المرة الأولى التي يختلف فيها ويست مع فوربس. في عام 2020، أعلن نفسه مليارديرًا، وقال إن صافي ثروته ارتفع إلى 3 مليارات دولار، لكن المجلة ردت أن ثروته أقل بكثير مما ادعى.

ورد ويست على المجلة برسالة نصية ساخرة قائلاً: “إنها ليست مليار دولار. إنها 3.3 مليار دولار لأن لا أحد في فوربس يعرف كيف يحسب”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.