سلاف فواخرجي ووائل رمضان.. طلاقهما لم يكن الأول وهذه قصة علاقتهما‎‎

أعلنت الفنانة السورية سلاف فواخرجي انفصالها عن زوجها الممثل والمخرج وائل رمضان. وفي مفاجأة مدوية، لم يسمع أي من متابعي الوسط الفني بهذا الخبر عن الثنائي، رغم كثرة حالات الطلاق بين النجوم.

جاء هذا القرار الذي كشفت عنه فواخرجي في رسالة مطولة تحمل في طياتها كل الحب والاحترام لزوجها السابق وائل رمضان، بعد أيام من انفصال الممثل السوري معتصم النهار مؤخرًا عن زوجته لين برنكاجي.

لم يتفهم جمهور الثنائي عبر مواقع التواصل قرار فواخرجي ورمضان بالانفصال بعد نحو 23 عاما من زواجهما، رزقا خلالها بولدين هما حمزة وعلي، لأنهما كانا يعتبران من المتفاهمين والمحبوبين. الثنائي في المجتمع الفني.

بدأت العلاقة بين سلاف ووائل عام 1999، أثناء تصوير مسلسل “الجمل”، ودخلا في علاقة غرامية سريعة انتهت بزواجهما في نفس العام.

بعد خمس سنوات من زواجهما، انفصل الزوجان فجأة، على الرغم من علاقة الحب القوية في ذلك الوقت.

وأكدت الفنانة السورية، سلاف فواخرجي، حينها، أن الطلاق يقع مع كثير من الناس سواء كانوا فنانين أو غيرهم، لكن الأضواء تسطع عليهم (أي فنانون) لأنهم مشهورون، وهذا أمر طبيعي بحسب لها.

وتكهن الجمهور في ذلك الوقت بأن الثنائي السوري انفصلا بسبب مشاكل تتعلق بعملهما الفني معًا، لكن سلاف فواخرجي نفت هذه الشائعة، وأكدت أن عدم التفاهم بينهما هو السبب.

على الرغم من انفصالهما الأول، استمرت علاقة الاحترام المتبادل بينهما، لكن النجمين لم يتحملوا العيش منفصلين، لذلك عادوا لبعضهم البعض في عام 2005.

منذ العودة الأولى واصل الثنائي حياتهم الزوجية والمهنية، وقدموا العديد من الأعمال الدرامية الناجحة سواء شاركوا معًا أو كل منهم على حدة، والأهم من ذلك ؛ لطالما كانت علاقة الحب بين الاثنين حديث الجمهور والإعلام، ولا يتردد النجمان السوريان في التعبير عنها وإعلانها.

بعد ثمانية عشر عامًا من الانفصال الأول، أعلنت سلاف طلاقها في 5 أبريل 2022، في سيناريو مشابه جدًا لما حدث في الطلاق الأول عام 2004.

النجمة السورية التي تشارك في الدراما الرمضانية بمسلسل “معلق” كتبت كلمات أدبية مؤثرة في تدوينة طويلة أرفقتها بصورة جمعتها وائل رمضان عبر حسابها على إنستجرام، وصفت فيها حالة الانفصال. قائلًا: “قلبي كما يقال قد خلع … ليس في يديك ولا في يدي بل هو القدر”. .

وكتبت في مقدمة الرسالة: “قرأت في اقتران كلمة انفصام الشخصية … الحلقة كانت ممزقة وخلخلة، وظهره مشقوق: ممزق، الإناء مشقوق: ملتوي، ومتشقق، ومتشقق:

واختتمت رسالتها الطويلة: “البدايات أخلاق .. والنهايات أخلاق .. .. كنت بداية .. ولا نهاية لك في قلبي وعقلي وحياتي وعاطفية .. وإذا ابتعدنا .. .. لا يمكن أن نفترق .. وإذا انفصلنا وائل .. صديقي .. أبو حمزة وعلي .. أشكرك على يوم القيامة .. وأحبك إلى أبد الآبدين. “

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.