إيناس مكي: لم أحضر جنازة ولدي لمشاركتي بمسرحية.. وأحمد مكي لم يمنعني من الفن

كشفت الفنانة المصرية إيناس مكي، أن سبب عدم قدرتها على حضور جنازة والدها هو أنها كانت تقدم عرضًا مسرحيًا، مؤكدة أنها لا تستطيع تعطيل العمل من أجل السفر.

وأضافت مكي في تصريحات متلفزة أن والدها ربها على احترام العمل وضوابطه.

وأضافت: “عندما ماتت جميع أخواتي الذكور، سافروا إلى أبو ظبي في الليلة نفسها، لكنني أسافر لحضور الجنازة والجنازة، لأنني ارتبطت بمسرحية على مسرح الدولة”.

وتابعت “بابا رباني، طالما أن هناك مجموعة من الناس مرتبطة بقوتهم وأجورهم، فليس صحيحًا أنك تغلق مرحلة وتقول سأسافر الآن لأنني عندي موت”.

وأوضحت الفنانة إيناس مكي، أن علاقتها بشقيقها أحمد مكي (بطل مسلسل “The Big Away”) تشبه باقي إخوتها، حيث يفصلون العمل عن الحياة الشخصية، وعلقت: “من النادر أن نتحدث مع بعضنا البعض في العمل “.

ونفت الأنباء عن توقف الفنان أحمد مكي عن تمثيلها لبعض الوقت، قائلة: “كان ذلك بسبب فيلم الحاسة السابعة”.

وعن سبب عملهما معا، أضافت أنه لم يكن هناك فرصة للقيام بدور مناسب كما حدث بالمعنى السابع، مؤكدة أنه لا خلاف مع شقيقها.

وقالت إن كرامتها وتدخلها في شؤونها الخاصة يمثل خطاً أحمر في حياتها لن تسمح لأي شخص بتجاوزه، مضيفة: “لا يحق لأحد أن يغزو حياتي الخاصة”.

وأضاف أن للجمهور الحق في معرفة أخبار النجوم الفنية وأعمالهم، مشيرا إلى أن الفنان ليس له الحق في الاختفاء وإغلاق حساباته على منصات التواصل الاجتماعي، لأن للجمهور حق عليه، حتى لو. يقرر الفنان أو النجم الاعتزال، يجب أن يكون حاضرًا على وسائل التواصل الاجتماعي حتى يعرف الجمهور مدى تغيره.

وتابعت إيناس مكي: “تم إغلاق حسابي على مواقع التواصل الاجتماعي في وقت ما لمدة 7 سنوات، وأخبرني بعض أصدقائي المقربين أن للجمهور الحق في رؤيتك في جميع الأوقات وطريقة لباسك”.

كما تحدثت عن أغاني المهرجانات، مشيرة إلى أن العمل الفني القائم على النجمة الواحدة “يموت بعد فترة من الزمن”.

ولفتت إلى أن “أغاني المهرجانات لا معنى لها، وأن الجمهور يطالب دائما بعودة النجوم القدامى بعد تهميشهم في كافة الأعمال الفنية الحالية”.

وعلقت أيضًا: “لا يمكنني الكذب أو الغش، لكن يمكنني الوقوع في الحب لاحقًا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.