منصور الرقيبة يعتذر من خالد الجبير: “ودي تنشق الأرض وتبلعني”

اعتذر “سناب شات” السعودي الشهير منصور الرقيبة، لطبيب القلب والخطيب الشهير الدكتور خالد الجبير، بعد الانتقادات التي وجهت إليه، والتي أغضبت رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشر الرقيب مقطع فيديو أعرب فيه عن أسفه لما فعله، مؤكدًا أنه سارع إلى انتقاد الجبير قائلاً: “لا يريد أن يرى أحدًا في منصبه، وأن ما حدث كان في صالحه”. للدكتور الجبير، فقد عين الله من أساء إليه أن يتكلم فيكون هذا علو ونصر “. الجبير، الذي انتشرت مقاطعه وأحاديثه على نطاق واسع، وحصل على مكافأة، بينما انتهى به الأمر (أي الرقيب) بالفشل “.

وأكد الرقيبة: «يشعر بالاستخفاف بما فعله، وحذر أتباعه من التسرع في تجنب الوقوع في موقف مثله».

وقال إنه سيذهب لأداء العمرة خلال هذه الأيام نيابة عن الدكتور الجبير تكفيرًا عن ذنبه والخطأ الذي ارتكبه بحقه.

وعلق الرقيب عبر حسابه على سناب شات: “نعم منصبي نعم .. الله لا يجعلني عدوي في هذا المنصب .. أقسم بالله وستفتح الأرض وتبتلعني .. ولكن المجد لله عز وجل”. كل من اصبح من انصار الدكتور خالد الجبير “.

وأضاف: “قبل عام على ما أنظر إليه في عيني … أقسم بالله على الفشل والاستخفاف بنفسي واستهزاء بنفسي .. والله أعلم بي”. وأضاف: أستغفر الله العظيم وأتوب إليه. والله أعلم دكتور خالد عطنا درسا… درس مخيف وسهل. “

وكان الجبير قد طلب من متابعيه عدم الرد على من ينتقده، تفاديا للدخول في متاهات، مبينا أنه سامح من انتقده وهاجمه.

من جانبه، سخر الرقيبة قبل أيام من النصائح والتعليمات الغذائية التي قدمها الداعية الجبير حول بعض أنواع المأكولات والمشروبات، والتي تعتبر من أبرز الأمور التي يتم تقديمها في الرحلة الرمضانية.

وأشار الجبير في نصيحته إلى “عصير التوت” و “السمبوسة”، وانتقد خلالها من يحذر من شرب عصير التوت، موضحًا أنه “عصير له فوائد وينصح بشربه”. كما انتقد من يحذر من تناول السمبوسة لأنها مقلية بالزيت.

وسخر الرقيب في ذلك الوقت من كلام الطبيب قائلاً: “هذا الطبيب طبيب وهو ينصح وكل نصائحه عن مرضاه الذين ينتهي بهم الأمر بالموت”. كما سخر من فتح الطبيب لحساب عبر “تيك توك” والبث من خلاله، مشيرًا بطريقة ساخرة إلى “موضوع السمبوسة وعصير التوت”. أثارها الدكتور الجبير.

يُذكر أن منصور الرقيبة من مشاهير “سناب شات”، والذي سبق أن أحيل للتحقيق بسبب قضايا، إحداها كانت “ادعاءً كاذباً للترويج لحسابه”، وحالة أخرى تتعلق بإعلانات قهوة. المنتج الموجود في أسواق المملكة، والذي تضمن “تضليل وخداع المستهلكين”، ثم عوقب بعد ذلك. .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.