بيل غيتس يتعهد بتحويل أمواله لجمعية خيرية

أعلن مؤسس شركة ميكروسوفت بيل غيتس أنه سوف يقوم بتحويل عشرين مليار دولار من أمواله الخاصة الى الجمعية الخيرية التى تحمل أسمه وأسم زوجته السابقة، وسوف يكون بعد هذا التبرع قد خرج من قائمة أغنياء العالم.

ووضح الرجل الذى يحتل المرتبة الرابعة فى قائمة أثرياء العالم أنه سوف يلتزم بأرجاع أمواله إلى المجتمع.

وفى وقت سابق تحديداً بالعام 2020 تعهد بيل غيتس من التبرع بأمواله، لكن الثروة قد تضاعفت من ذلك الحين لهذا الوقت، وبلغت أملاكه بالوقت الحالي ما يقارب 118 مليار دولار، وذلك حسب مجلة فوربس العالمية، ولكن بعد تبرعه سوف ينخفض المبلغ بشكل كبير وخصوصاً بعد أعلانه بالتبرع لصالح الجمعية الخيرية التى قام بتأسيسها مع زوجته السابقة ميليندا فى مطلع عام 2000.

وصرح غيتس عبر موقع التواصل الأجتماعي الرسمي والخاص به ” تويتر” أن الجمعية سوف ترفع نفقاتها من ستة مليارات سنوياً الى تسعة مليارات بحلول عام 2026، وأتى ذلك بسبب الأزمات الأخيرة ومن أهمها جائحة كوفيد 19 والحرب التى تخاض فى أوكرانيا وتغير المناخ.

وأكمل مردفاً ” أعتزم مستقبلاً التبرع بجميع ثروتي تقريبا، وسوف يتراجع مركزي فى قائمة أثرياء العالم، وقد أخرج من تلك القائمة بشكل تام.

وتابع ” أنا ملتزم بإعادة ثروتي إلى المجتمع بطريقة تساعد على تخفيف العناء عن الناس وتحسين ظروفهم المعيشية، وأتمنى أن يفعل أثرياء أخرون الشيء ذاته.

وتتواجد جمعية غيتس بعدد كبير من الدول من أجل مكافحة الأمراض مثل الملاريا، ودعم القطاع التعليمي، ومعالجة مشاكل الصرف الصحي، وتم تصنيفها كثاني أكبر جمعية خيرية بالعالم بقيمة 49 مليار دولار، حيث يشارك بدعمها عدد من الأثرياء بالعالم.

وأصبحت الجمعية كأكبر مانح بالقطاع الخاص لصالح منظمة الصحة العالمية، وتعتبر الثانية بعد الولايات المتحدة الأمريكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.