وفاة والدة عبودي باد.. والحزن يخيّم على جمهوره السعودي

توفيت والدة الفنانة السعودية الشهيرة السنابي عبودي (نجلاء ناصر الانبار وماما جيجي)، بعد تدهور صحتها، ودخلت غرفة العمليات مساء الخميس، لكنها غادرت في الساعات الأولى من صباح الجمعة.

جاء هذا الخبر إلى حديث الجمهور عبر موقع تويتر في السعودية، خاصة وأن الكثير من المتابعين قد ارتبطوا بوالدة عبودي باد، لأنها ظهرت معه في كثير من الفيديوهات، تظهر عليها علامات التعب والمرض، لكنها كانت ذات روح طيبة ومبهجة. لم تفارقها الابتسامة.

وكان عبودي باد قد نشر رسالة يطلب فيها من جمهوره الدعاء لشفاء والدته، مرفقًا صورة لقسم العمليات، نشر بعدها أنها في حالة حرجة، على أن تنشر في الساعات الأولى من صباح الجمعة عن وفاتها.

2022-04-278389746_536704694521144_3245026934220521546_n

وأعرب كثير من المتابعين عن حزنهم لوفاة والدة عبودي باد، لكنهم أشادوا بطاعة عبودي باد لوالدته، ونال موافقتها، وعدم تركها لها وعلاقة كبيرة بها.

وكتبت متابعة: اللهم اجعلها من الضحكات وتفرح بمغفرك وموافقتك. اللهم اجعلها من نظرت إليها ومن رضيت برحمتها ومن أرضيته. ألف مبروك لها في شهر رمضان وليلة عظيمة. أسأل الله الصبر والسلوان على قلب عبدي “.

وأضاف آخر: “أتمنى الآن أن أصل إليه وألطف قلبه وأواسيه وأكون إلى جانبه كما كان بجانبي بضحكه وجمال روحه عندما كنت في حزن وحزن”.

وقال أحد أتباعه أيضًا: “اللهم امسح قلبه بمسح يزيل آلام الفراق اللهم احزم قلبه وعقله، ثبّت صبره، وثبّ إيمانه، وخفّف حزنه”.

والدة عبودي باد طبيبة نفسية وساهمت في علاج العديد من اللاجئين في حرب الخليج، هي شخص متواضع نال احترام من حولها، وعبدالله هو ابنها الوحيد ولم ينجب أي شخص آخر.

عبودي باد، سعودي الجنسية، من مواليد 1990 في العاصمة الرياض، ويبلغ من العمر 32 عامًا.

اسم عبودي بال الحقيقي هو عبد الله الحسن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.