حسن يوسف: آخر كلمات الشعراوي قبل وفاته “حتى أنت يا رسول الله”.. والمذيعة تتأثر

كشف الفنان المصري حسن يوسف، أن سبب ابتعاده عن المشهد الفني لمدة 4 سنوات يعود إلى خلافات مالية مع المنتجين، مشيرا إلى أنه لا يستطيع إهمال تاريخه الفني.

وقال يوسف أثناء إقامته كضيف في برنامج “One of the People”: “لم أكن بين يدي، والاختلافات كلها مادية. لا يزال الدور جيدًا، والبطلة كبيرة، ووقت المال يضيق من قبل العقرب، وكل ما قمت بحله هو التاريخ الذي لا يمكنني أن أؤذيه ويجب أن أحافظ عليه “.

أكد حسن يوسف أنه استعان بالشيخ الراحل الشيخ محمد متولي الشعراوي، عندما خطرت عليه فكرة الاعتزال، ليسأله عن فتوى “الفن حرام”، وكان إجابة الشعراوي: “الكأس أتينا”. قبلنا تناول الشاي. ولا لمن يشربها ؟! “

وأشار الفنان حسن يوسف إلى أن الشعراوي نصحه بالابتعاد عن الأدوار التي لا تحمل قيمة للمجتمع، وأضاف: “نصحني الشيخ الشعراوي بالابتعاد عن الأدوار التافهة وتقديم أدوار تقدم قيمة وحيوية. كلمة طيبة، وأقدم الشخصيات تتحدث عن أئمة الإسلام، ثم قدمت مسلسل “خطباء إمام” عن حياة الشيخ الشعراوي، وكان أول مسلسل يتحدث باللغة العامية عن خطيب “.

وأضاف يوسف: “اندهش كل من كان يعمل معي في مسلسل إمام الدعاة” من الصمت في مكان التصوير، فقلت لهم: “الشيخ معنا الآن، ونحن في نصور”. . “

وعن كواليس أول لقاء له مع الإمام الراحل، قال الفنان المصري إنه تعرّف على الشيخ الشعراوي أثناء تأدية مناسك العمرة، تلاه لقاء في شهر رمضان، أهداه فيه. مكان يجلس بجانبه، وبدأ يتعرف عليه عن كثب، ووجهه بكل الأسئلة التي خطرت بباله، وفي ذلك الوقت أصبح من تلاميذه.

وروى حسن يوسف تفاصيل اللحظات الأخيرة في حياة الشعراوي، فقال: أردت أن أعرف كيف مات الله، فجلست مع ابنه أحمد وكنته، فأخبرني أنهم حوله. في لحظاته الأخيرة، فقال لهم أن يخرجوا وسيبوني وحده .. خرجنا وسمعناه يتحدث إلى السيدة عائشة والسيدة نفيسة والسيدة زينب. حتى قال: (حتى أنت يا رسول الله) .. ثم أخذه الله.

ونفى يوسف أن يكون للشيخ الشعراوي أي دور في اعتزال زوجته شمس البارودي عن الفن، مشيرا إلى أن زوجته اعتزلت الفن قبل أن تلتقي بالإمام الراحل في آخر أيام حياته.

بدت المذيعة ياسمين عز في وضع مؤثر خلال رواية حسن يوسف عن اللحظات الأخيرة للشيخ الشعراوي، وكتمت دموعها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.