حريق ضخم يلتهم مصنعاً للسجائر بالقرب من فيلا عادل إمام.. وشقيقه يعلق

خلال الساعات القليلة الماضية، ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بأخبار عن اندلاع حريق هائل بجوار الفيلا التي يعيش فيها عادل إمام، ما تسبب في قلق للسيطرة على جمهور الزعيم.

أفادت مصادر أمنية مصرية، أن حريقًا هائلًا اندلع داخل مصنع لإنتاج السجائر، عند مدخل الكيلومتر 26 في قسم شرطة كرداسة، بجوار فيلا الفنانة المصرية.

تداول مغردون مقاطع فيديو تظهر أن الحريق التهم المصنع بالكامل، وقال مصدر أمني في تصريحات تليفزيونية إنه تم دفع 10 سيارات إطفاء للتعامل مع الحريق بسبب حجمه، وتم إخطار النيابة العامة بالتحقيق.

وبحسب تقارير محلية، فإن المنطقة التي اندلع فيها الحريق هي نفس المنطقة المعروفة بمنطقة الفيلات، حيث يسكنها عدد من المشاهير، وعلى رأسهم الفنان عادل إمام، كما أنها قريبة من طريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي.

وبحسب التقارير، تجري الأجهزة الأمنية تحقيقات مكثفة في الحادث، وتدرس وجود تراخيص تشغيل المصنع الذي اندلع فيه الحريق، وتوفر إجراءات السلامة المهنية، بما في ذلك وجود أو عدم وجود أجهزة إطفاء.

انتقل خبراء مختبرات الطب الشرعي لإجراء الفحوصات اللازمة، وتحديد بداية الحريق ونهايته، والأدوات المستخدمة في إنشائه، وإعداد تقرير مناسب للجهات المختصة، وما زالت التحقيقات جارية.

بدوره، شكر المنتج عصام إمام شقيق الزعيم الجمهور الذي عبر عن مشاعر القلق تجاه شقيقه، مؤكدا في تصريحات صحفية عقب الواقعة أنه لا علم له بالتفاصيل.

وذكرت تقارير صحفية أن مركز الأمن بمحافظة الجيزة ضبط صاحب المصنع بعد أن تبين عدم وجود تراخيص خاصة، وتم نقله إلى مكتب المركز.

وفي سياق آخر، ينتظر جمهور الزعيم عرض تفاصيل فيلمه الجديد “الود وأبوه”، الذي يتعاون فيه مع نجليه الفنان محمد إمام والمخرج رامي إمام، وبالتالي يعود بعد ذلك. عامين من الغياب عن جمهوره.

يعد فيلم “زهايمر” الذي أنتج عام 2010، هو آخر أعمال القائد عادل إمام السينمائية، وآخر أعماله الدرامية من خلال مسلسل فالنتينو الذي عُرض في رمضان 2020، أمام دلال عبد العزيز داليا العلي. – البحيري وسمير صبري وإخراج رامي إمام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.