محمود عبد المغني يكشف كواليس زواجه.. وسبب رفضه دور “حبيشة”

أحيانًا تبدأ قصص الزواج بنظرة وابتسامة ثم الوقوع في الحب، لكن ما حدث مع الفنان المصري محمود عبد المغني مختلف تمامًا. بدأت قصة معرفته بزوجته “مي” بدعوة صادقة إلى الله وخطر ضئيل على النفوس.

حل محمود عبد المغني ضيفا على برنامج “كلام الناس في رمضان” مع الإعلامية “ياسمين عز”، وكشف كواليس لقاءه بزوجته. في إحدى المراحل، كان يشعر بالاستياء الشديد لأنه لم يجد الشخص المناسب له ليكون شريك حياته. لذلك قرر التوجه إلى مسجد السيدة نفيسة فجراً، وهناك صلى الله قائلاً: “يا رب اعتني بي واختر لي”.

بعد أيام قليلة، التقى بزوجته “مي” بينما كان في مأدبة غداء لأحد أصدقائه في المعهد، وعندما رآها، شعر براحة شديدة وشعر “بالغضب”، على حد قوله، وعندما عاد في المنزل، طلب من والدته رؤيتها والتعرف عليها، وشعرت هي أيضًا بالراحة تجاهها.

من ناحية أخرى، روى عبدالمغني أن زوجته أيضًا دعت إلى أن يكون لها. وعندما كانت تشاهد برنامجا كان يستضيفه التفتت إلى والدها قائلة: “ستتزوجين محمود عبد المغني”، وكان هناك أسبوع واحد فقط بين مطالبتها ولقائهما.

وأشارت الفنانة إلى أن زواجهما تم بعد 24 يومًا، حيث سارع بحجز فندق في 24 أبريل، غير مدرك أنه عيد الحب، وعاشوا معًا في عقد إيجار جديد لمدة 12 عامًا، ثم انتقلوا حاليًا للعيش فيه. منزلهم.

وعن مساعدتها في المنزل، كشف أنه يساعدها في الطبخ، مشيرًا إلى أنه لو لم يكن فنانًا لكان قد عمل في مجال الطبخ. قال: “لقد حشوة معها الباذنجان والكوسا ولكن الأوراق عنب وملفوف وأريد عمل برنامج يسمى حرشة”.

سبب اعتذاره عن مسلسل ابن حلال.

من ناحية أخرى كشف محمود عبد المغني عن سبب اعتذاره عن لعب دور “حبيشة” في مسلسل “ابن حلال” الذي منحه لاحقًا للفنان محمد رمضان، مشيرًا إلى أنه أراد أن يأخذ إجازة و تفرغ لعائلته بعد العمل لسنوات في مواسم رمضان، حيث قدم عدة أعمال مثل مسلسل “مواطن X” و “طرف طلعت” و “الركن” وغيرها.

وأكد أنه لم يندم على الاعتذار عن عمله رغم النجاح الكبير الذي حققه. لأن الرزق ليس فقط في العمل ولكن في الأسرة أيضًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.