هاري وميغان يستعينان بحارس باراك أوباما لحمايتهما في دورة “انفيكتوس”

استعان الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل بالحارس الشخصي السابق للرئيسين باراك أوباما وجورج بوش، ليكونا جزءًا من الفريق الأمني ​​المسؤول عن سلامتهما في ألعاب Invictus التي تقام حاليًا في لاهاي.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية في هذا الصدد أن هاري وميغان محاصران الآن هناك بفريق من خمسة حراس شخصيين، من بينهم هذا الحرس الرئاسي السابق، بينما يواصل هاري معركته القانونية لاستعادة حماية الشرطة البريطانية له ولزوجته وزوجته. أطفاله.

وتابعت الصحيفة، بالقول إن دوق ساسكس أصبح الآن محميًا بفريق أمني قوي مكون من خمسة أشخاص، بينهم حارس الرئاسة السابق كريستوفر سانشيز، الذي ظهر في بعض الصور مع الزوجين في تلك الجلسة.

2022-04-BeFunky-collage-18-9

وقالت الديلي ميل إن سانشيز أمضى 5 سنوات في وكالة الخدمة السرية التابعة لوزارة الأمن الداخلي في الولايات المتحدة، حيث أمضى عامين ونصف العام مع باراك أوباما وسنتين ونصف مع جورج بورش.

2022-04-BeFunky-collage-12-10

وظهر من الصور أن ميغان كانت جالسة في المقعد الأمامي بجوار زوجها، بينما سار 4 حراس شخصيين خلفهم في سيارة لاند روفر، حيث سارعوا إلى الخروج من السيارة لتشكيل درع واقٍ حول هاري وميغان في أقرب وقت. حيث توقفوا في أي مكان. وما كان لافتًا أيضًا هو أن الحراس الخمسة كانوا يمتلكون سماعات للتواصل مع بعضهم البعض، ولا يبدو أنهم يمتلكون أي أسلحة نارية.

وفي السياق ذاته، أشارت صحيفة ديلي ميل إلى أن هاري وميغان حصلا على وضع “شخصين مهمين للغاية” فور وصولهما إلى لاهاي وتم توفير الحماية الشخصية لهما من قبل الشرطة المحلية وأفراد وحدة الحماية الملكية الهولندية، في لفتة تظهر مدى الاهتمام بسلامة العروسين المشهورين.

2022-04-BeFunky-collage-14-8

حرصت ميغان على استبدال إطلالتها الرسمية التي ظهرت بها في حفل افتتاح الدورة، حيث ظهرت أمس بإطلالة غير رسمية تألفت من الجينز، معطف أبيض قصير مع حزام في الوسط وحذاء بني بكعب عال.، وظهرت في معنويات عالية أثناء تفاعلها مع المتسابقين.

ومن المتوقع أن يبقى الأمير هاري في لاهاي حتى حفل ختام البطولة يوم الجمعة المقبل، حيث من المقرر أن يلقي كلمة قصيرة بهذه المناسبة بحضور جميع المتسابقين وكذلك ملك هولندا ويليم ألكسندر. بينما من المتوقع أن تغادر ميغان متوجهة إلى كاليفورنيا في عيد الفصح الإثنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.