هاجر الشرنوبي تكشف كواليس مشاركتها بـ”العائدون”.. وتنتهي من “جزيرة غمام”

أعربت الفنانة المصرية، هاجر الشرنوبي، عن سعادتها بالمشاركة في مسلسل “العائدون”، مشيرة إلى أن تجسيدها لشخصية زوجة ضابط مخابرات في العمل أضاف إليها على المستوى الفني، واعتبرت أن كانت مشاركتها في الأعمال الوطنية بشكل عام شرفًا لها.

وعلقت هاجر، في تصريح خاص لـ “سكاي برس”، بأنها لم تجد صعوبة في تجسيد الشخصية لأن لديها بعض الصديقات وزوجات الضباط، ومن هنا كانت على دراية بالحياة الاجتماعية التي يعيشون فيها، وأشارت إلى ذلك. شعرت بمسؤولية كبيرة تجاه العمل حتى وصلت الصورة الصحيحة للجمهور.

وأشارت هاجر الشرنوبي إلى أن المسلسل تحمل الكثير من الصعوبات، لأنه يتناول قصصًا من ملف المخابرات، بالإضافة إلى أن شخصيتها جعلت من الصعب عليها نقل الشعور للجمهور.

وأضافت أنها سبق لها أن شاركت في مسلسل “Counter Attack” و “كلبش”، وهما من الأعمال الوطنية المهمة.

وأضافت أن الشخصية لم تكن ثقيلة عليها، لأنها تعمل للمرة الرابعة من المخرج المصري أحمد نادر جلال، مشيرة إلى أنها تحب العمل معه.

ولفتت إلى أن أحد الكواليس جعلها تبكي وترك انطباعًا عنها خلف الكواليس، وهو مشهد كانت تنتظره “طفل” وكان سيموت لأن أحداثه كانت صعبة للغاية.

وأوضحت أنها انتهت من تصوير مسلسل “جزيرة غمّ” الذي تشارك فيه كضيف شرف، وستأخذ إجازة في الأيام المتبقية من شهر رمضان، بشرط أن تستمر في الأعمال الدرامية بعد انتهاء هذا الشهر. مشيرة إلى أنها تميل إلى متابعة الأعمال الكوميدية.

يشار إلى أن مسلسل “العائدون” بطولة عدد كبير من الفنانين منهم أمير كرارة، أمينة خليل، محمود عبد المغني، السوري أحمد الأحمد، هاجر الشرنوبي، رشا بلال، ميدو عادل، إسلام جمال. ومايا تلام ونبيل عيسى وجيهان خليل ومن تأليف باهر دويدار وإخراج أحمد نادر جلال.

ومسلسل “جزيرة غمّ” بطولة طارق لطفي ومي عز الدين وفتحي عبد الوهاب وأحمد أمين وآخرين، وتأليف عبد الرحيم كمال وإخراج حسين المنباوي.

تجري الأحداث في حقبة قديمة منذ أكثر من 100 عام، على إحدى الجزر الواقعة على البحر، وفي تلك الجزيرة يظهر تأثير الوافدين على الهدوء الذي يسود تلك المدينة، حيث “خلدون” و “عيكا”. استقروا في جزيرة غم وحاولوا السيطرة على أهل الجزيرة، بافتراض أن من بينهم كنز عظيم وسر لا يعرفه أحد، وهم يحاولون بسط نفوذهم لتنفيذ مخططهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.