طوني خليفة: نضال الأحمدية دعتني للسهر في شقتها.. فذهبت وصدمت بما حدث

استندت الإعلامية المصرية بسمة وهبة، في مقابلتها مع الصحفي اللبناني طوني خليفة، في مقابلة سابقة جمعتها على موقع “سكاي برس”، تعود إلى عام 2019، ردت فيها حينها على الانتقادات التي تعرض لها بعد. يعلن عن برنامجه التلفزيوني.

ورأى وهبة أن المقصود في رده على أحد منتقديه هو الإعلامية نضال الأحمدية، لكن طوني خليفة نفى بشدة، مؤكدًا أنه لا يتحدث عنها بهذه الطريقة، بل وصف طبيعة الردود بينها. بينه وبين “حرب مدروسة”.

وأكد الصحفي اللبناني حبه لنضال، مشيرا إلى أن بينهما “علاقة روحية” رغم الخلافات بينهما، مذكرا أن انتقاداته خلال مقابلته مع “سكاي برس” كانت ضد صحفي يعمل في إحدى المجلات.

وأشار إلى أن المشترك بينه وبين نضال الأحمدية ليس قصة حب بل إعجاب، وهذا ما تقوله وسائل الإعلام اللبنانية في تصريحاتها أن سبب خلافهم هو أنه كان معجبًا بها في الماضي. لكنها لم ترد عليه.

وتحدث طوني لنضال قائلًا: “أنت تحبني رغم الخلاف بيننا”.

كشف الصحفي اللبناني سبب الخلاف مع نضال الأحمدية، قائلا إنه كان معها في قبرص، في بداية الألفية الجديدة، وفي ذلك الوقت أبدى إعجابه بها خلال إحدى الأمسيات، فتساءلت. له أن يكمل المساء في شقتها، ووافق.

وأوضح أنه بعد دخوله الشقة تفاجأ بوجود فريق البرنامج فيها، فتبين لها أنها خططت له مزحة، وكانت هذه مشكلته مع نضال الأحمدية، بحسب قوله. .

وكان الصحفي طوني خليفة قد تحدث خلال مقابلته مع “سكاي برس” عن الموسم الجديد من برنامجه، مضيفًا في ذلك الوقت أنه سيحافظ على نفس الفكرة التي تدور حول قضايا الناس والمجتمع.

وهاجم خليفة منتقديه بشدة، مؤكدًا أنهم يفعلون ذلك لمآرب شخصية، مشيرًا إلى أنهم ينتظرون الناجحون لانتقادهم ووصفهم بأنهم فاشلون وغير قادرين على فعل أي شيء جديد في الحياة.

تحدث طوني خليفة في مقابلته الجديدة عن محطاته الإعلامية وردود الفعل عليها وما واجهته في حياته بشكل عام، بما في ذلك تعليقه على سبب خلافاته المتكررة مع بعض زملائه في الإعلام.

وأوضح خليفة أن سبب هذه الاختلافات يعود لثباته في المجال الإعلامي لمدة 28 عاما، وقال: بقالي 28 عاما في الإعلام، وأنا رقم صعب، وأي زميل يأتي للعمل في. وسائل الإعلام، نجاحهم يعتمد على حقيقة أن طوني خليفة جالس في المنزل، ولا يوجد رقم واحد في الإعلام، ومعظم خلافاتي مهنية وليست شخصية “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.