عبير الشرقاوي تصف “بطلوع الروح” بـ”الهبل” وعمرو محمود ياسين يرد

يواصل مسلسل “بلو الروح” إثارة الجدل على منصات التواصل الاجتماعي، حيث أشعل فتيل حرب تصريحات بين الفنانة المتقاعدة عبير الشرقاوي، ابنة المخرج الراحل جلال الشرقاوي، وكاتب السيناريو عمرو محمود ياسين، على خلفية انتقادات الشرقاوي للمسلسل الذي وصفته بـ “الأحمق”.

وعلق الشرقاوي منتقدا أحد مشاهد العمل، حيث يصور أعضاء تنظيم “داعش” وهم يشربون الخمر، بقوله: “عائلة الحبل مع نهوض الروح”. الاستهلاك غبي. ليس من المعقول. نحيط الناس علما بوعي داعش بالخونة والرشوة وشرب الخمر. هناك أناس يعتبرون أنفسهم مقاتلين في سبيل الله، ومستعدون للموت في أي لحظة “.

والمسلسل الذي صورت مشاهدته كلها في لبنان، بعد أن كان من المقرر تصوير بعضها في سوريا وتركيا، إلا أنه تم إلغاؤه بسبب القيود التي فرضها جائحة كورونا، بحسب ما أخرج مؤلفه محمد هاشم عبية. بواسطة كاميلا أبو ذكرى بطولة منة شلبي وإلهام شاهين وأحمد السعدني والفنان. عادل كرم اللبناني.

رغم اعتقادها أن عناصر “داعش” باطلة، إلا أنها رأت أن تظهرهم وهم يشربون الخمر ويجلسون مع النساء ويقومون بـ “الفتح” في اليوم التالي، مع العلم أنهم قد يقتلون، لا سيما وأنهم يعتبرون أنفسهم على حق وذاك. والبعض الآخر ليس على الدين الإسلامي الصحيح. “متواضع ومضيعة للمال”.

بدوره رد كاتب السيناريو عمرو محمود ياسين على انتقادات الشرقاوي، قائلاً إنها بنت فكرتها على حقيقة أن شرب الخمر حرام في الإسلام، وأن “داعش” يستحيل عليهم شرب الخمر، لكنهم يرتكبون أقسى وأكثر. الجرائم الجسيمة مثل حرق الأسرى وقتل الروح التي حرم الله قتلها إلا بالحق. يسأل: ما أكبر جريمة؟ قتل وحرق أم شرب الخمر؟

وطرح ياسين عدة أسئلة على الفنان المعتزل منها: “لماذا استبعدت سوء فهمهم حول شرب الخمر؟ أليس من الممكن أن يكون فهمهم للخمر هو ما يؤخذ من العنب والتمر فقط، وما هو غير الخمر؟ إذن لماذا اعتبرت كل إرهابي من داعش مسلما مؤمنًا، لكنه لم يفهم إلا بشكل خاطئ؟ أليس من الممكن أن يكون هناك إرهابيون يستفيدون مالياً؟ وهل بينهم منافقون؟ ومضللة.

وتابع: “في حالة المسلسل أليس ممكن أن أفتى له أحدهم بشرب الخمر؟ إذا كان ذلك سيعيده زوجته تدريجياً؟ ثم هل هم أنبياء مثلا حتى لا يخطئوا؟ هؤلاء مجرمون قاسيون. لماذا تتخيل أنه من المستحيل أن يضعف أمام غرائزه، في حين أنه في الأصل سلم نفسه للشيطان من خلال أفعاله؟ “

وأكد كاتب السيناريو عمرو محمود ياسين أن “أكبر مشكلة واجهها هذا المسلسل هي تعامل البعض مع داعش، كونهم يمثلون المسلمين، وهذه مصيبة في حد ذاتها”.

2022-04-FRHuLZPXoAADUyR

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.