محمد عبده يعتذر بعد تصريحه بحق طلال مداح وأبو بكر سالم

اعتذر الفنان السعودي محمد عبده، لأسرة النجمين الراحلين طلال مداح وأبو بكر سالم، على تصريحاته حول إرثهما الفني في مقابلة تلفزيونية قبل أيام.

وأكد عبده، عبر مقطع فيديو، أنه اعتذر عما فعله في هذا البرنامج، مؤكدا أن الكلمات فيه كانت حادة “شويتين”.

وطالبت الفنانة العربية جمهور الفنانين السعوديين الراحل بالعفو عما قاله، لافتًا إلى أن هذه المقابلة خرجت تمامًا عن نطاقها الفني في تصور الجمهور لها.

وكان محمد عبده قد تسبب في إرباك كبير لدى الجمهور على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تصريحاته عن زملائه الراحلين طلال مداح وأبو بكر سالم، بعد أن اعتبرهم أنهم لم يصنعوا “إرثًا وطنيًا” لأنفسهم في الفن.

وأضاف عبده في تصريحات لبرنامج “مراحل” مع الإعلامي علي العلياني، أن التراث الوطني هو ما تبقى، لذلك لديه عشرات الأغاني في هذا المجال، فيما ترك طلال مداح وأبو بكر سالم إرثًا غزليًا.

وسخر الفنان العربي، في تعليقه على أغنية “يا وطني، صلي”، ضاحكًا: “كأن أحدًا يدفع سيارة محطمة .. هذا ليس الوطن”، على حد قوله.

كما علق على أغنية “بلدي الحبيب” بأنها مسروقة، مستشهدا بمقارنتها بأغنية أخرى.

وأكد صاحب أغنية “الأماكن” أنه يقدم أفضل ما لديه إلى بلاده، مؤكدًا أنه يتحدث كناقد وكإنسان عاش معهم في تلك المرحلة وأنه كان ينقل رأيه إلى الجمهور. غادر أمامهم.

لكن تصريحات الفنان محمد عبده أثارت ردود فعل كبيرة على مواقع التواصل وتحديدا تويتر وتعليقات البعض ومن بينهم الأكاديمي السعودي تركي الحمد: “طلال مداح رحمه الله كان فنانا. الذي كان مليئا بالمشاعر والمشاعر يغني بقلبه وروحه أمام صوته وأبو بكر سالم رحمه الله “. الله كان فنانا راقيا في كلماته وألحانه وأدائه، ولا يتفق معه الجميع. وقال إن فناننا القدير محمد عبده كان بإمكانه أن يرحمهم، ويمتنع عن الخوض في سيرتهم تقديراً لهم، وهذا يكفي .. “.

وانتقد مغردون آخرون تصريحات محمد عبده، خاصة أنه ذكر أسماء أخرى، واعتبر أيضا أن أغاني الفنان عبد المجيد عبد الله مؤقتة وسريعة ولا تشكل تراثا.

كما اعتبر أن الفنان رابح صقر طور نفسه واستقطب الشباب الذين يفضلون أغاني “الراب”.

يشار إلى أن الفنان السعودي طلال مداح توفي في 11 أغسطس 2000، على الهواء مباشرة، أثناء أداء إحدى صلاته الغنائية على مسرح “المفتاحة” في مدينة أبها بالمملكة العربية السعودية، أمام أكثر من 3000 شخص.

أما أبو بكر سالم، فقد توفي عام 2017 بعد صراع طويل مع المرض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.