ياسمين صبري وأبو هشيمة.. هكذا بدأت علاقتهما وانتهت‎‎

استحوذت علاقة الفنانة المصرية ياسمين صبري، بزوجها السابق رجل الأعمال المصري أحمد أبو هشيمة، على اهتمام الجمهور، منذ ارتباطهما قبل عامين وحتى انفصالهما يوم الأربعاء 4 مايو 2022.

وكثر الحديث عن هذا الزواج الذي ندد به بعض المراقبين باعتباره “فشلًا”، منذ الإعلان عن زواجهما، رغم أن هذا الارتباط كان مثل زيجات أخرى من الوسط الفني، أو أي شخصين آخرين.

ولم تهنئ الفنانة هذا الزواج لأنها تعرضت لشائعات عن انفصالها مرات عديدة، وفي كل مرة خرجت هي وزوجها وكذلك المقربون منهم لإنكارها، لكن الشائعات تابعتها حتى قبل أيام من إعلانها. الطلاق بتأكيدات من المقربين منهم.

وكان هذا هو الزواج الثاني للفنانة ياسمين صبري، بعد خطوبتها لأول مرة قبل دخولها عالم التمثيل عام 2012. وأعلنت زواجها عام 2015، وفي عام 2017 قالت في برنامج تلفزيوني إن زوجها اسمه محمد. وانفصلا بعد خمس سنوات من الزواج.

بينما كان هذا هو الزواج الثالث لرجل الأعمال المصري أحمد أبو هشيمة، حيث ارتبط بزميلته الجامعية لأول مرة، ثم تزوج الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي عام 2009 وانفصلا عام 2012، والثالث من ياسمين صبري.

قررت ياسمين صبري وأحمد أبو هشيمة الانفصال عن بعضهما البعض بعد أن وصلوا إلى طريق مسدود إثر إصرار الفنانة على العودة إلى مجال التمثيل بعد غيابها لمدة عامين متتاليين، في الوقت الذي رفض فيه زوجها هذا القرار وطلب منها ذلك. أجلوا ذلك لكنهم لم يتوصلوا إلى اتفاق وقرروا الانفصال بهدوء تام.

على الرغم من الاهتمام بمتابعة الثنائي لمدة عامين حتى الآن، فقد تساءل العديد من المتابعين كيف بدأت علاقتهم، والتي نراقبها في الفيديو أعلاه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.