روان بن حسين تحدد شرطها للزواج مجددًا

أعلنت الفنانة ومصممة الأزياء الكويتية روان بن حسين، رغبتها في الزواج مرة أخرى، لكن هذه المرة بشرط ولن تقبل الخطوبة دون تحقيقها.

وقالت بن حسين في حديث لصحيفة “القبس” الكويتية، إنها “لا تمانع في الزواج مرة أخرى”، لكنها وصفتها بـ “الشخص المناسب” الذي يخشى على ابنتها بقدر ما يخشى عليها.

وأكدت روان أن “أهم شيء بالنسبة لها في الوقت الحالي هو ابنتها واهتمامها”، وأنها “مستعدة للبقاء غير متزوجة مرة أخرى إذا لم يقدمها الشخص المناسب للاحتفاظ بابنتها”.

وأوضحت أن “المهم بالنسبة لها هو أن تكبر ابنتها في بيئة مناسبة وسليمة بعيدًا عن أي ضغوط، وهذا ما تسعى إليه حاليًا وليس مصلحتها الشخصية”.

وأضافت في حديثها عن حالة الزواج: “ترك والدي عمله وحياته في الكويت وعاش في دبي من أجل أبنائه”.

في نفس المقابلة ؛ وأشارت روان إلى أنه من الممكن في المستقبل أن تدخل ابنتها عالم وسائل التواصل الاجتماعي إذا رغبت لونا في ذلك.

وأعلنت أنها تتجه حاليًا إلى عالم الفن والتمثيل، وأنها بصدد تسجيل أغانٍ جديدة، كما أنها تستعد لمسلسل كويتي سيعرض قريبًا.

طرحت روان بن حسين أغنيتها الجديدة “أديوس” باللهجة المغربية، بمشاركة الفنان دافي، وهي من كلمات يونس آدم ودافي، ألحان أميرة زهير وتوزيع بلال أفريكانو ودي جي بيتر.

الأغنية التي وزعت بصيغة شبابية حديثة، ظهرت فيها مقاطع راب لدافي، وتم تصويرها بإخراج المخرج أحمد عبد الواحد بما يتناسب مع رقص وحماسة الأغنية.

انفصلت روان بن حسين عن زوجها الليبي يوسف المقريفي قبل نحو عام عندما كانت أنباء الطلاق صادمة لاحتوائها على اعترافات مثيرة للجدل. وغير قانوني.

واتهمت روان بمحاولة تشويه صورة زوجها السابق، بنشر صور على حسابها على إنستجرام للمقريف وعائلته.

وعليه، صدر حكم عليها بدفع غرامة قدرها 6500 جنيه، بالإضافة إلى 500 جنيه تكاليف الملاحقة، و 65 جنيه رسوم إضافية للضحية.

وتجدر الإشارة إلى أن روان واجهت في الأصل تهمة اعتداء أخرى، لكن النيابة أسقطت التهمة الموجهة إليها.

يشار إلى أن روان بن حسين ولدت في 30 ديسمبر 1996 لأب كويتي وأم من أصول فلسطينية. تحمل الجنسية الكويتية وتقيم في الإمارات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.