لوسي: لا أنام بسبب دوري بمسلسل “انحراف”.. وراقصات اليوم يفتقدن للرقّة

أعربت الفنانة المصرية لوسي عن رفضها التام لمصطلح “البطولة المطلقة” الذي يستخدمه البعض في المسلسلات سواء عرضت في الدراما الرمضانية الأخيرة أو العمل الفني بشكل عام، مشيرة إلى أن مهنة التمثيل هي عمل جماعي وبدون حضور. من الأفراد فيه، لن يكتمل العمل.

وقالت لوسي في تصريح خاص لـ ”سكاي برس“ إنها عندما شاركت في مسلسل “الانحراف” الذي عرض في دراما رمضان الماضي، لم تعتبر روجينا بطلة العمل، بل هي محور التركيز. الأحداث، التي بدونها لا يوجد موضوع ويدعم الممثلون السيناريو حولها، ومن ثم فإن العمل التمثيلي جماعي لأن يد واحدة لا تصفق وحدها.

وأكدت لوسي أنها أصيبت في ظهرها وركبتها في مكان الوفاة خلال أحداث المسلسل الذي تعاني منه حتى اللحظة، مشيرة إلى أن هذا المشهد صعب جسديا بسبب الإصابة وكذلك صعوبة المشاهد. نفسياً، خصوصاً أنها لا تستطيع النوم معظم الوقت بسبب تأثيرها على الشخصية. الذي جسدها.

تحدثت لوسي عن رأيها بالراقصات على الساحة في مصر الآن، وخاصة الأجنبيات، قائلة إنها تعتقد أن بداية رقص النساء الأجنبيات كان التزامًا بالبدلة والحركة، لكنهن الآن يعتمدن على قوة العضلات ويفتقرن إلى الرقة التي احتياجات الرقص الشرقي، وما يفعلونه جعلني لا أشاهدهم.

2022-05-D984D988D8B3D98A-4

وعن ما تحبه في شخصيتها، قالت لوسي: “أحب صراحي مع كل من يمر في حياتي، ولا أحب اللون واللياقة في الكلام، وأرى الأبيض كالأبيض والأسود كالأسود، وهذا نموذجي من حياتي ومن يعرفني عن كثب لا يغضب من تلك الصراحة “.

مسلسل “الانحراف”، الذي يرتكز على أحداث حقيقية، وسط دراما مشوقة مليئة بالغموض حول انحراف عدد من الشخصيات عن الطبيعة البشرية، حيث يصطدمون بطبيب نفسي يقرر تعديل المسار بطريقته الخاصة.

وشارك مع لوسي في مسلسل “انحراف”، روجينا، سميحة أيوب، عبد العزيز مخيون، أحمد فؤاد سليم، رانيا محمود ياسين، ميدو عادل، أحمد صفوت، وغيرهم، تأليف مصطفى شهيب وإخراج رؤوف عبد العزيز.

2022-05-83160

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.