نظلي الرواس وطليقها جلال شموط يحتفلان مع أبنتيهما

وثقت الفنانة السورية، نازلي الرواس، مجموعة من الصور التي جمعها زوجها السابق الفنان جلال شموط، أثناء احتفالهما بإحدى المناسبات التي أقامتها المدرسة حيث تدرس ابنتاهما.

وأظهرت الصور التي نشرتها الرواس عبر حسابها على إنستجرام الفنانة سلافة معمار، زميلها الفنان فادي صبيح، وهي تدرس ابنتها وابنها في نفس المدرسة.

سادت أجواء السعادة والعفوية خلال احتفال النجوم بأبنائهم ومعجبيهم على هامش المناسبة التي أقامتها المدرسة، وقالت نازلي الرواس: “يعني ما قلته سأكون صغيرا”. عن كل الحب والاهتمام والرعاية الموجودة في المنزل الثاني لأطفالنا … كل ذلك بفضل صفا على مقدار الحب والدعم الذي رأيته بأعينك. إلى كل طفل مبدع وموهوب .. أنت حلوة وقلبك كبير. تجلب الفرح والسعادة لهذا البيت العظيم .. كل الشكر والمحبة لهيئة التدريس الجميلة.

وتفاعل العديد من المتابعين مع الصور التي وثقها الرواس، منهم الممثل السوري محمود نصر، وزميله أيمن عبد السلام، وميسون أبو أسعد، بالإضافة إلى آلاف الإعجابات التي تلقوها من الجمهور.

يشار إلى أن نازلي التقت بزوجها السابق الفنان جلال شموط في المعهد العالي للفنون المسرحية قسم التمثيل حيث علمها الأخير.

تزوجا في ذلك الوقت وأنجبا ابنتين، “تيا” و “ليا”، وفي نوفمبر 2015 أكدت أنها وزوجها انفصلا منذ شهور، لكن الخبر بشكل عام لم يخرج على الملأ حتى ذلك الوقت. .

وعبرت عن ذلك بقولها: “فضلنا عدم الحديث عن الموضوع، معتبرينه شخصيًا، وقد تجاوزنا المرحلة، وأنا وزوجي حاليًا صديقان ولدينا علاقة وطيدة، حتى أقرب مما كنا عليه من قبل، لأن قبل زوجي، كان والد بناتي وحبيبي صديقًا مقربًا ومعلمًا مهمًا “.

من ناحية أخرى، على الصعيد الفني، لم تعلن نازلي عن مشاريعها لموسم الدراما الرمضانية المقبل 2023 أو الفترة المقبلة سواء بالدراما القصيرة أو الطويلة.

أصدرت نازلي الرواس قبل أيام مجموعة من التصريحات خلال استضافتها في برنامج تلفزيوني، من بينها عدم إتقانها فنون التعامل مع وسائل التواصل الاجتماعي مثلها مثل الفنانين والفنانين الآخرين، وهو ما يعد من أبرز الفنانين. أقل الأشياء الضرورية والأكثر أهمية في حياتها، مع عدم اقتناعها بفكرة مشاركة كل تفاصيل الحياة. يوميا مع جمهور وسائل التواصل الاجتماعي.

وأضافت أنها لا تمانع في نشر بعض الصور للعائلة، وهو ما تفعله من خلال مشاركة صور ابنتيها “ليا” و “تيا” عبر ميزة “الأستوري”، رغم تعرضها لانتقادات لاذعة على خلفية إحدى الصور المنشورة للفتاتين تصفهما بكلمات قاسية ومهينة مثل: “قبيح وقح”. ، على حد تعبيرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.