ياسمين عبد العزيز تثير الجدل بصورة عروس قطها “ببوس” المُخيف

أعلنت الفنانة ياسمين عبد العزيز، قرارها الأخير بالزواج من قطتها “بابوس” التي تنتمي إلى عائلة “أبو الهول” ذات الأصول الفرعونية النادرة والمكلفة، حيث يبلغ سعرها نحو 11 ألف دولار.

نشرت ياسمين صورة لقطتها التي اختارت أن تكون زوجة لقطتها “بوس” وهي من الأنواع النادرة من “كورنيش ريكس” التي تتميز بالنشاط والمرح الكبير، وعلقت عليها بقولها: “عروس ببوس”، وألصقها برمز تعبيري لقلب ووجه ضاحك.

لاقت هذه الصورة ردود فعل كثيرة، حيث أشاد عدد من المتابعين بعفوية الفنانة المصرية وروحها المرحة، مشيرين إلى أنها كانت تحاول المزاح معهم، خاصة بعد الردود الانتقادية على شكل “بوس”.

وقد اندهشوا من سبب احتفاظها بـ “الرئيس”، وعلق أحدهم: “كيف يمكنك النوم بسلام دون المعاناة من الكوابيس”.

وعلق أحد المتابعين: “ياسمين عبد العزيز تحب الخروج عن المألوف حتى مع حبها لأنواع غريبة من الحيوانات”.

كما أشاروا إلى أن ياسمين كانت متمسكة بقطتها “بوس”، حيث إنها متفائلة بأصولها الفرعونية، الأمر الذي ينعكس إيجابًا على حياتها، خاصة بعد الأزمة الصحية التي تعرضت لها مؤخرًا، بحسب قولهم.

بينما اعتبر بعض المتابعين أن القطة تبدو حزينة ومدهشة بسخرية، وكأنها لا ترضي عريسها بـ “رئيسها”.

وتساءل آخرون عما إذا كان هدف مبادرة ياسمين عبد العزيز هو تحسين تربية القطط ومضاعفة أعداد القطط النادرة.

كما طالبوا بتوثيق حفل زفافها، وكتبت إحداهن ضاحكة: “لا تحرمونا من مشاركة هذه الفرحة معكم، برخاء وأولاد”.

ووصف بعض المتابعين القطة بـ “شيطان بابوس”، وأطلقوا عليها اسم “حربوقا”.

وفي السياق ذاته، كان عدد من النجوم قد علقوا في السابق على شكل “بوس”، حيث كشفت الفنانة منى زكي أنها تعاني من كوابيس في كل مرة ترى فيها صورًا لهذه القط الأصلع الذي يعاني من الجلد المترهل مما يعطيه تجاعيد كلاسيكية. مظهر خارجي.

وسخرت الفنانة جميلة عوض من صورة “بوس” قائلة: “هذه قطة وليست دجاجة”، وأبدت الفنانة كندة علوش إعجابها بالصور التي نشرتها ياسمين عبد العزيز بقولها: “فوتونيك أوي”. كان أحمد العوضي راضياً عن وضع إيموجي لوجه مبتسم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.