دينزل واشنطن عن ويل سميث في الأوسكار.. استحوذ عليه الشيطان

شارك الممثل الدولي دينزل واشنطن رأيه في حادثة صديقه المقرب النجم الأمريكي ويل سميث، الذي صفع زميله كريس روك في حفل توزيع جوائز الأوسكار، مشيرًا إلى أن الشيطان استولى على جسده تلك الليلة.

يشارك دينزل واشنطن رأيه في رد فعل ويل سميث غير المتوقع على زميله الكوميدي كريس روك في حفل توزيع جوائز الأوسكار ؛ في حديثه في قمة القيادة الدولية، كشف واشنطن أنه وتايلر بيري اقتربا من سميث أثناء استراحة الصفعة وصليا معه.

وصرح الممثل الأمريكي بأنه لا يريد الكشف عما تحدث عنه الثلاثة، ولكن بالرغم من عدم معرفته بتفاصيل الحادثة إلا أنه كان يعلم أن الحل الوحيد هو: هم صلاة ودعاء على ما يراه.

لاحظ واشنطن أن إحدى أقواله المأثورة هي، “عندما يتجاهلك الشيطان، فاعلم أنك تفعل شيئًا خاطئًا، يقول الشيطان،” أوه، اتركه وشأنه، إنه المفضل لدي “.

بل على العكس، أضاف: “عندما يأتيك الشيطان، فقد يكون ذلك بسبب محاولتك فعل شيء صحيح. ولأي سبب حصل عليه الشيطان في تلك الليلة؟ “

والجدير بالذكر، عندما كان سميث يلقي خطابه الحائز على جائزة أوسكار لأفضل ممثل، شكر واشنطن وقال إنه قال له مقولة جميلة: “في لحظاتك الشديدة، كن حذرًا، لأن هذا عندما يأتي الشيطان من أجلك.”

في إشارة إلى حادثة صفع سميث لصديقه كريس روك، كان الأخير يلقي النكات أمام الجمهور أثناء تقديم الحفلة، ومن بين الذين سخروا منه زوجة ويل سميث، جادا بينكيت سميث، التي سخرت من صلعها، نسيان أنها مصابة بالثعلبة، وهي حالة طبية تسبب تساقط الشعر ؛ ثم صعد سميث إلى المسرح وصفعه أمام الجميع.

منذ الحادث، واجه ويل سميث رد فعل عنيف ؛ يخاطر بمسيرته السينمائية والعلاقة الزوجية التي يقال إنها على وشك الانهيار ؛ بعد أن انتقدت جادا سميث صفعة زوجها الصاخبة لكريس، مؤكدة أن المرأة لا تحتاج لرجل ليحميها، واعتبرت أن الصفعة كانت رد فعل مبالغ فيه على الموقف.

قالت: “أتمنى لو لم يضرب ويل كريس”. لأنني امرأة يمكنها الدفاع عن نفسها ولست بحاجة إلى من يدافع عني “.

تعرضت الممثلة الأمريكية لانتقادات من متابعيها على مواقع التواصل، وتحديداً من محبي ويل سميث، معتبرين أنها تخلت عنه، ووقفت مع الآخرين ضده، خاصة منذ توليه هذا المنصب ؛ انتقام بعد أن سخر كريس روك من شعرها المحلوق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.