شام الذهبي تحتفل بعيد ميلاد أصالة برسالة مؤثرة.. والمتابعون ينتظرون زوجها

احتفلت الفنانة السورية أصالة نصري بعيد ميلادها الـ 53 اليوم الأحد 15 أيار وتلقت العديد من رسائل التهنئة والحب من محبيها وأفراد أسرتها الذين عبروا عن حبهم لها.

كالعادة، توجهت شام الذهبي ابنة أصالة إلى حسابها بموقع “إنستجرام” لتهنئ والدتها بعيد ميلادها، معبرة عن حبها لها في رسالة عاطفية طويلة كشفت فيها عن صفات والدتها الجميلة والإيجابية. التأثير الذي أعطته لها ولأسرتها.

رافقتها بعدة صور من حفل زفافها، وكتبت: “أنت الحياة التي أعيشها. أنت سبب كل شيء في جسدنا، أعظم، ألطف، ألطف، أنقى، أم، صديقة. ابنة وأخت في الدنيا، قوتك هي قوتنا وحنانك وحبك الخارق هو الذي طهر قلوبنا من قسوة الحياة وجعلنا نواجه كل الظروف بالحب والتسامح.

وتابعت: “كيف يمكنك تحويل كل محنة إلى منحة ودعنا نرى الخير والتفاؤل في كل شيء هو معجزة ؟! كيف يمكنك أن تغفر وتتسامح مع القسوة والشر والظلم البشري؟ إنه حب ونقاء لا إنساني. لأنك أنت” نادرة ونقية وعظيمة يا أمي “.

وأضافت، بكلمات مؤثرة، مشيدة بأمها: “يا أصالة .. أنت معلمة حب وتسامح وتفاؤل وعزم خارق على مواجهة كل التحديات من الشلل الجسدي إلى القهر والخيانة … الحب والأسرار .. الدعاء الذي أدعوه كل يوم أن أجعل حياتك أطول من حياتي وأن أراك لآخر لحظة في حياتي ملكة الدنيا .. أعشقك بكلمة صغيرة.

كما شارك أنس نصري، شقيق الفنانة، صورة جمعتها أصالة، التقطت في إحدى حفلاتها، وكتب: “كل عام أنت من أجل الحب، ربيع ترشف منه كل محبة. سولا”.

الكل ينتظر ما قد ينشره زوج أصالة الشاعر العراقي فائق حسن في هذه المناسبة الخاصة والطريقة التي قد يعبر بها عن حبه لها، خاصة أنه قادر على اختيار كلماته بشكل يصف مشاعره الدقيقة تجاهها. . ترا. “

2022-05-Received_526559142294714

وسبق أن ترددت شائعات عن انفصال أصالة وفائق حسن، حيث انتشرت أنباء عن انفصالهما بعد شهور قليلة من الزواج، وفضل الثنائي تجاهل هذه الأخبار السلبية، والرد عليها بشكل غير مباشر، بنشر صور وفيديوهات تجلب لهما. معًا بشكل رومانسي من خلال وسائل التواصل الاجتماعي.

وشهدت منصات التواصل الاجتماعي رابطًا غزلًا بين الثنائي، نفيًا لما ورد، وكتب فائق في تغريدة نشرها على حسابه على موقع “تويتر”: “أطيب التمنيات”. رضا”.

2022-05-Received_891339615599819

وتابع: “أزرع في أرضك آلاف الدعاء لتقربك منك، فسبحان من خلقك من رحيق الجمال وأعطاك ضباب البؤس حتى تكون أصيلًا ومعنى وحقيقة. “

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.